"يويفا" يحسم مصير مباراتي مانشستر سيتي ودورتموند في دوري الأبطال

أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم اليوم الثلاثاء أن مباراتي مانشستر سيتي الإنجليزي أمام بوروسيا دورتموند الألماني في دور الثمانية بدوري أبطال أوروبا، سيجرى إقامتهما على ملعبي الفريقين بدون تغيير.

وكان مانشستر سيتي متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز قد خاض مباراتيه أمام بوروسيا مونشنغلادباخ الألماني في دور الستة عشر من البطولة الأوروبية على ملعب "بوشكاش أرينا" في بودابست، نظرا لقيود الحجر الصحي التي كانت مفروضة في ألمانيا، والتي جرى تخفيفها حاليا.

ويستضيف مانشستر سيتي فريق دورتموند على ملعب استاد "الاتحاد" في مباراة الذهاب في السادس من أبريل المقبل، على أن تقام مباراة الإياب في ألمانيا في 14 أبريل.

وكان اليويفا قد أشار في وقت سابق إلى أنه قد تكون هناك حاجة لتغيير ملعبي المباراتين بسبب القيود الخاصة بجائحة فيروس كورونا المستجد، لكن الاتحاد أكد لوكالة الأنباء البريطانية "بي إيه ميديا" أن المباراتين سيجرى إقامتهما على ملعبي الفريقين.

طباعة Email