عودة المشجعين في نهائي كأس ملك إسبانيا

 ذكرت إذاعة كادينا سير اليوم الأربعاء أنه سيتم السماح للمشجعين بحضور المباراة النهائية لكأس ملك إسبانيا لكرة القدم، والمؤجلة من الموسم الماضي، بين ريال سوسيداد وأتليتيك بيلباو الشهر المقبل.

وقال التقرير إن استاد لا كارتوخا في أشبيلية الذي يسع 60 ألف متفرج سيكون جاهزا لاستضافة نسبة تتراوح بين 20 و25 بالمئة من هذا العدد لنهائي كأس الملك للموسم الماضي في الثالث من أبريل نيسان، وكذلك لنهائي الموسم الجاري بين برشلونة وبيلباو في 17 من الشهر ذاته.

ورفض الاتحاد الإسباني التعليق على التقرير لكنه قال إنه سيعقد اجتماعا مع بيلباو وسوسيداد يوم الخميس لتنسيق الأمور المتعلقة بالمباراة النهائية ومنها إمكانية حضور المشجعين.

وحظرت إسبانيا حضور المشجعين لمباريات كرة القدم على مستوى المحترفين منذ مارس آذار 2020 بسبب جائحة كوفيد-19 ليتفق بيلباو وسوسيداد على تأجيل نهائي كأس الملك لعام واحد لزيادة فرصة وجود الجماهير في المدرجات.

وانتقدت حكومة إقليم الباسك هذه الخطوة ودعت لمواصلة حظر التجمعات الكبيرة حيث لا يزال فيروس كورونا يشكل خطرا.

وقال متحدث باسم حكومة الباسك "لا نعتقد أن هذا هو أفضل وقت لدعوة الناس لحضور مباراة في كرة القدم بينما نواصل دعوتهم لعدم التجمع في حشود أو استقبال أي شخص من خارج الأسرة في بيوتهم.

"الوضع الصحي لا يسمح برحلة كهذه ويتعين علينا توخي الكثير من الحذر عندما نشاهد المباراة ونحتفل بنتيجتها".

ولم يسبق أن التقى بيلباو وسوسيداد في نهائي كأس الملك.

طباعة Email