رونالدو يتألق في اول ظهور رسمي له بالدوري الايطالي

استهل يوفنتوس حملة الدفاع عن لقب الدوري الإيطالي لكرة القدم بفوز صعب 3 / 2 على مضيفه فريق كييفو فيرونا خلال المباراة التي جمعتهما أمس السبت في الجولة الأولى من الدوري، والتي شهدت أيضا فوز نابولي على لاتسيو 2 / 1.

وتقدم يوفنتوس بهدف سجله سامي خضيرة في الدقيقة الثالثة وتعادل كييفو عن طريق ماريوز ستيبنسكي في الدقيقة 38 ثم سجل إيمانويلي جياكيريني الهدف الثاني لكييفو في الدقيقة 56 ثم سجل ليوناردو بونوتشي هدف التعادل ليوفنتوس في الدقيقة 75 قبل أن يسجل فيديريكو بيرنارديسكي الهدف الثالث ليوفنتوس في الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع.

وشهدت المباراة الظهور الأول الرسمي للبرتغالي كريستيانو رونالدو مع فريق يوفنتوس بعدما انضم إليه قادما من ريال مدريد مقابل 112 مليون يورو، حيث قدم اللاعب البرتغالي اداء جيدا طوال شوطي المباراة.

وحصد يوفنتوس أول ثلاث نقاط له بالدوري هذا الموسم فيما يظل فريق كييفو بلا نقاط.

ولم تمر سوى ثلاث دقائق حتى افتتح يوفنتوس أهداف المباراة عندما لعبت ركلة حرة من الناحية اليمنى إلى داخل منطقة جزاء كييفو هيأها جورجيو كيليني برأسه إلى سامي خضيرة الذي قابلها بتسديدة أرضية إلى داخل المرمى.

بعد الهدف فرض يوفنتوس سيطرته على مجريات اللعب بحثا عن تسجيل هدف التقدم في الوقت الذي تراجع فيه كييفو فيرونا إلى وسط ملعبه واعتمد على شن الهجمات.

وفي الدقيقة التاسعة أهدر يوفنتوس فرصة هدف مؤكد عندما لعبت كرة طولية إلى دوجلاس كوستا في الناحية اليسرى ليمرر كرة عرضية أرضية قابلها جواو كانسيلو بتسديدة قوية من داخل منطقة الست ياردات لكنها مرت بجوار القائم الأيمن للحارس ستيفانو سورينتينو.

وجاءت اولى هجمات كييفو فيرونا في الدقيقة 14 عندما سدد ايفان رادوفانوفيتش عندما سدد كرة أرضية قوية لكنها مرت بجوار القائم الأيمن للحارس فويتشيك تشيزني.

وكاد كريستيانو رونالدو أن يفتتح أهدافه مع يوفنتوس عندما مرر خوان كودرادو الكرة على حدود منطقة الجزاء ليقابلها رونالدو بتسديدة أرضية قوية لكنها مرت بجوار القائم الأيمن للحارس سورينتينو بسنتيميترات قليلة.

وانحصر اللعب في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 29 والتي كادت ان تشهد تسجيل رونالدو لهدفه الأول مع يوفنتوس عندما لعبت كرة طولية خلف مدافعي كييفو فيرونا داخل منطقة الجزاء من الناحية اليسرى ليقابلها رونالدو بتسديدة قوية لكنها علت العارضة.

وكاد دوجلاس كوستا أن يسجل الهدف الثاني ليوفنتوس في الدقيقة 33 عندما لعبت كرة داخل منطقة كييفو ليبعدها الدفاع لتتهيأ أمام كوستا الذي قابلها بتسديدة قوية لكنها علت العارضة بسنتيميترات قليلة.

وعلى عكس سير اللعب سجل كييفو هدف التعادل في الدقيقة 38 عندما لعبت كرة عرضية من الجانب الأيسر قابلها ماريوز ستيبنسكي بضربة رأس متقنة إلى داخل المرمى.

ومر الوقت المتبقي من المباراة بدون جديد ليطلق الحكم صافرة نهاية الشوط الأول فارضا التعادل 1/1.

ومع بداية الشوط الثاني، كثف يوفنتوس من هجماته بحثا عن تسجيل هدف التقدم في الوقت الذي تراجع في كييفو إلى وسط ملعبه للحفاظ على نتيجة التعادل واعتمد في ذات الوقت على شن الهجمات المرتدة.

وفاجأ رونالدو الجميع في الدقيقة 48 عندما سدد كرة قوية من خارج منطقة الجزاء من الناحية اليسرى لكن سورينتينو تألق وتصدى للكرة قبل أن يبعدها الدفاع.

وعلى عكس سير اللعب، وفي الدقيقة 54 احتسب الحكم ركلة جزاء لفريق كييفو عندما قام جواو كانسيلو بعرقلة إيمانويلي جياكيريني داخل منطقة الجزاء سددها جياكيريني بنجاح إلى داخل المرمى معلنا تقدم كييفو 2 / 1 في الدقيقة 56.

كثف يوفنتوس من هجماته بحثا عن تعديل النتيجة في الوقت نفسه تراجع كييفو لوسط ملعبه للحفاظ على تقدمه.

وفي الدقيقة 59 سدد فيديريكو بيرنارديسكي كرة أرضية قوية من على حدود منطقة جزاء كييفو من الناحية اليمنى تصدى لها سورينتينو.

وفي الدقيقة 61 لعبت كرة عرضية داخل منطقة جزاء كييفو ارتقى إليها رونالدو وقابلها بضربة رأس قوية لكن سورينتينو تألق وأمسك بالكرة.

وفي الدقيقة 66 تألق سورينتينو وأنقذ فريقه كييفو من فرصة هدف مؤكد عندما توغل بالكرة من الجانب الأيسر حتى وصل على حدود منطقة الجزاء وسدد كرة قوية أبعدها سورينتينو بأطراف أصابعه.

وفي الدقيقة 69 أهدر رونالدو فرصة تعديل النتيجة عندما استلم تمريرة بينية من باولو ديبالا داخل منطقة الجزاء ليسدد كرة أرضية قوية لكنها اصطدمت بقدم أحد مدافعي كييفو وخرجت إلى ركلة ركنية لم تستغل.

وفي الدقيقة 71 مرر رونالدو كرة عرضية من الجانب الأيمن قابلها ماريو ماندزوكيتش بضربة رأس قوية لكن كرته مرت بجوار القائم الأيسر للحارس سورينتينو.

وفي الدقيقة 74 توغل باولو ديبالا بالكرة حتى داخل منطقة جزاء كييفو من الناحية اليمنى وسدد كرة أرضية لكنها وصلت سهلة للحارس سورينتينو.

وفي الدقيقة 75 لعبت ركلة ركنية داخل منطقة دزاء كييفو ارتقى إليها ليوناردو بونوتشي وقابلها بضربة رأس قوية ومتقنة إلى داخل المرمى.

وكاد رونالدو أن يسجل الهدف الثالث ليوفنتوس في الدقيقة 77 عندما احتسبت ركلة حرة من على حدود منطقة الجزاء من الناحية اليسرى ليسددها رونالدو باتجاه المرمى مباشرة لكن سورينتينو تألق وتصدى للكرة قبل أن يبعدها الدفاع.

وأهدر يوفنتوس فرصة هدف مؤكد في الدقيقة 85 عندما لعبت كرة عرضية داخل منطقة جزاء كييفو قابلها إيمري تشان بضربة رأس لكن سورينتينو تألق وتصدى لها.

وفي الدقيقة 86 سجل يوفنتوس الهدف الثالث عندما توغل أليكس ساندرو من الناحية اليسرى ومرر كرة عرضية اصطدمت في رأس رونالدو، الذي اصطدم برأس سورينتينو حارس المرمى حيث سقط الحارس مغشيا عليه قبل أن يستعيد وعيه، ليتابعها ماريو ماندوزكيتش بضربة رأس إلى داخل المرمى ثم أبعدها احد مدافعي كييفو قبل أن يعود الحكم لتقنية الفيديو وألغى الهدف محتسبا ركلة حرة للحارس.

واضطر كييفو لإجراء تبديلا اضطراريا بإشراك أندريا سيكولين بدلا من سورينتينو.

وفي الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع سجل بيرنارديسكي الهدف الثالث ليوفنتوس عندما توغل أليكس ساندرو من الناحية اليسرى ومرر كرة عرضية أرضية قابلها بيرنارديسكي إلى داخل المرمى.

ومر الوقت المتبقي من المباراة بدون جديد ليطلق الحكم صافرة نهاية المباراة بفوز يوفنتوس على كييفو 3 / 2.

وفي المباراة الثانية، فاز نابولي على لاتسيو 2 / 1.

وسجل هدفي نابولي أركاديوز ميليك ولورنزو إنسيني في الدقيقتين 47 و59، فيما سجل هدف شيرو إيموبيلي في الدقيقة 25.

وحصد نابولي أول ثلاث نقاط له في الدوري هذا الموسم ويظل فريق لاتسيو بلا نقاط.

تعليقات

تعليقات