السلطات الأميركية تقبض على واين روني في حالة سكر

أعلنت السلطات المسؤولة عن مطار مدينة واشنطن الأميركية أنه تم إلقاء القبض على لاعب كرة القدم الإنجليزي واين روني في ديسمبر الماضي بسبب معاناته من حالة سكر في مكان عام.

وقالت سلطات مطار واشنطن في بيان لها، أنه تم إطلاق سراح روني /33 عاما/ وذلك بعد أن تم القبض عليه في 16 ديسمبر الماضي لدى وصوله إلى مطار دالاس الدولي.

وأشارت السلطات الأميركية في بيانها إلى أن روني، الذي انتقل إلى نادي دي سي يونايتد الأميركي لمدة ثلاثة سنوات ونصف مقابل 13 مليون دولار، تسبب في إطلاق جرس الإنذار عند أحد الأبواب ولكنه لم يخرق قواعد الأمن الخاصة بالمطار. 

وأضافت السلطات في البيان: "السيد روني اتهم بالتواجد في مكان عام في حالة سكر وتم اقتياده إلى مركز احتجاز مقاطعة لودون حتى يفيق".

وأصدر أحد المتحدثين باسم روني بيانا أكد من خلاله أنه تم إلقاء القبض على اللاعب الإنجليزي بسبب معاناته من حالة عدم اتزان تسبب فيها تناوله لعقار منوم خلال الرحلة، بالإضافة إلى تناوله بعض الكحول.

وأكد المتحدث باسم اللاعب الإنجليزي في البيان أن هذه الواقعة انتهت وأن روني يرغب في التعبير عن تقديره للطريقة التي تعاملت بها معه كل الأطراف المعنية في هذه القضية.

يذكر أن روني اختير ضمن التشكيلة الأفضل للدوري الأميركي لكرة القدم لعام 2018، بعدما قاد دي سي يونايتد لاحتلال المركز الرابع في دوري القسم الشرقي بعد أن كان متذيلا للترتيب.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات