جماهير كأس العالم للأندية تشيد بمدينة العين

توافد عشاق الساحرة المستديرة من بقاع شتى في أنحاء العالم على استاد هزاع بن زايد في مدينة العين لمتابعة مباريات الدور الثاني من بطولة كأس العالم للأندية 2018.

وجاءت الجماهير من المكسيك واليابان وتونس ومن دول أخرى، وتقاسمت مدرجات استاد هزاع بن زايد الذي امتلأ عن آخره في أجواء رائعة من الإثارة والحماس والجنون الكروي. 

وعبرت الجماهير عن سعادتها البالغة لوجودها بمدينة العين والاستمتاع بأجواء البطولة. 

وتقول إيوينا يومركيرزو، وهي مشجعة لنادي كاشيما أنتلرز الياباني، وتبلغ من العمر 28 عاماً: "جئت من طوكيو لدعم كاشيما. نحن سعداء جدا بإقامتنا هنا في العين. تتمتع المدينة ببيئة مذهلة". 

وكان لدى الياباني هيدوكي تاهارا، المقيم في السعودية حافزاً للسفر إلى الإمارات، وهو دعم فريقه كاشيما، خلال مشواره في البطولة والاستمتاع بإقامة مثالية في مدينة العين. 

بعد رحلة طويلة إلى الإمارات، شعر مشجعو فريق شيفاز جودالاخارا بخيبة أمل لخسارة فريقهم أمام كاشيما أنتلرز إلا أنهم عبروا عن ارتياحهم لطيب الإقامة في العين وأشادوا بالتنظيم العالمي للبطولة.

وقال خوانميلا راموس 29 عاما: "جئت من المكسيك لدعم فريقي وذهلت من سحر الأجواء والشمس الدافئة. إنه مكان رائع لممارسة ومشاهدة كرة القدم".

وأكد جو أويوا، مدرب فريق كاشيما، أن دعم الجماهير اليابانية التي حضرت إلى استاد هزاع بن زايد كان له "أكبر الأثر في رفع معنويات فريقه وتحقيق الفوز على خصم صعب مثل شيفاز بطل دوري الكونكاكاف".

وفي المقابل، اعتذر خوسيه كاردوزو، مدرب نادي شيفاز، لمشجعيه الذين قطعوا آلاف الأميال للوقوف خلف فريقهم، معبرا عن أسفه لخسارة اللقاء ولكن هذه هي حال كرة القدم.

كلمات دالة:
  • كأس العالم للأندية 2018،
  • الإمارات،
  • مدينة العين،
  • المكسيك،
  • اليابان،
  • تونس ،
  • استاد هزاع بن زايد
طباعة Email
تعليقات

تعليقات