أوسبينا يغادر باكيا بعد قيادة النصر المتصدر لتعادل مع الشباب

ت + ت - الحجم الطبيعي

ساعد الحارس ديفيد أوسبينا النصر في الخروج متعادلا دون أهداف من ملعب الشباب والحفاظ على صدارة الدوري السعودي للمحترفين لكرة القدم قبل أن يترك المباراة باكيا في اللحظات الأخيرة بسبب إصابة تبدو قوية .

وأهدر النصر والشباب الفرص القليلة المتاحة خلال القمة دون أهداف ليبقى فريق كريستيانو رونالدو في الصدارة بينما تراجع الشباب للمركز الثالث.

وغاب النجم البرتغالي مجددا عن القمة في الملز ومن المنتظر مشاركته في أول لقاء رسمي مع النصر أمام الاتفاق في الجولة المقبلة.

ويملك النصر 30 نقطة من 13 مباراة بفارق نقطتين عن الاتحاد أقرب منافسيه بعد فوزه 2-1 على الباطن في وقت سابق اليوم.

وتراجع الشباب للمركز الثالث ولديه 27 نقطة متقدما بنقطة واحدة على الهلال حامل اللقب والتعاون في الصراع الخماسي على اللقب.

وتألق حارس كولومبيا أوسبينا في التصدي لأخطر محاولات الشباب صاحب الضيافة وخاصة ضربة كعب من المهاجم البولندي جريجور كريتشوفياك في الدقيقة 28 وتسديدة حسين القحطاني القوية في الدقيقة 41.

وكانت الفرصة الوحيدة للنصر في الشوط الأول من تسديدة سامي النجعي بجوار القائم بعد هروبه من الرقابة في الدقيقة 32.

وغاب تأثير هداف الدوري أندرسون تاليسكا في الشوط الأول، لكنه أظهر ملامح من خطورته بعد الاستراحة.

وأضاع تاليسكا، الذي سجل ستة أهداف في أربع مباريات قبل هذه القمة ولديه 11 هدفا هذا الموسم بالمسابقة، أخطر فرص النصر حين انفرد بالحارس كيم سيونج جيو في الدقيقة 63 لكنه سدد كرة ضعيفة أمسكها الحارس الكوري الجنوبي.

ورد كارلوس جونيور مهاجم الشباب بتسديدة أمسكها أوسبينا بثبات.

وعاد تاليسكا للمشهد بتسديدة مباشرة مرت بجوار القائم في الدقيقة 84.

وسجل الشباب هدفا قبل نهاية الوقت بدل الضائع من ضربة رأس كريستيان جوانكا، لكنه ألغي للتسلل، وأصيب أوسبينا في ذراعه خلال هذه المحاولة بعد التحام مع اللاعب الأرجنتيني.

وغادر حارس أرسنال ونابولي السابق الملعب باكيا ومحمولا على محفة.

وقال كريتشوفياك مهاجم الشباب "كنا بحاجة للفوز لكن لم نتمكن من التسجيل، نأمل في إنهاء الموسم في المركز الأول وكان يمكننا الصعود للصدارة اليوم".

وأضاف "ما يتعين علينا تغييره هو العودة لتسجيل أهداف كثيرة كما كنا نفعل في بداية الموسم".

 

كلمات دالة:
  • النصر السعودي،
  • الشباب السعودي
طباعة Email