زياش يقود المغرب لاكتساح أفريقيا الوسطى برباعية في تصفيات كأس الأمم

اكتسح المنتخب المغربي ضيفه منتخب أفريقيا الوسطى 4 / 1، اليوم الجمعة، ضمن منافسات الجولة الثالثة من المجموعة الخامسة بتصفيات كأس أمم أفريقيا لكرة القدم المقرر إقامتها في الكاميرون مطلع عام 2022.

ويدين المنتخب المغربي بالفضل في الفوز الكبير، لكريم زياش نجم تشيلسي الإنجليزي، الذي سجل هدفين و أبدع في تقديم التمريرات الحاسمة لزملائه. 

وتقدم المنتخب المغربي في الدقيقة العاشرة عن طريق أشرف حكيمي، لكن منتخب أفريقيا الوسطى نجح في انتزاع التعادل عبر لويس مافوتا في الدقيقة 25.
وفي الدقيقة 31 سجل كريم زياش الهدف الثاني للمنتخب المغربي من ضربة جزاء، قبل أن يعود ويسجل الهدف الثالث في الدقيقة 33.

واختتم زكريا أبو خلال رباعية فريقه في الدقيقة 64.

ورفع المنتخب المغربي رصيده إلى سبع نقاط في صدارة الترتيب، بفارق نقطتين عن منتخب موريتانيا الذي تعادل أمس الأول مع منتخب بورندي 1 /1، ضمن منافسات الجولة ذاتها، فيما تجمد رصيد منتخب أفريقيا الوسطى عن ثلاث نقاط في المركز الثالث.

وبدأت المباراة بضغط من جانب المنتخب المغربي الذي حشد أسلحته الهجومية بقيادة حكيم زياش وأشرف حكيمي والمهاجم يوسف العربي، فيما بدا منتخب أفريقيا الوسطى مستسلما للضغط .

وأسفر ضغط المنتخب المغربي عن تسجيله لهدف التقدم عن طريق أشرف حكيمي، الذي تسلم تمريرة رائعة من زياش الذي توغل في قلب دفاع الخصم، ليضعها في الشباك في الدقيقة العاشرة.

وبعد الهدف اندفع المنتخب المغربي بقوة بحثا عن إضافة هدف آخر، وسط استسلام تام من الخصم.

وعلى عكس مجريات المباراة نجح منتخب أفريقيا الوسطى في تسجيل هدف التعادل عن طريق لويس مافوتا في الدقيقة 25، حيث تلقى كرة رائعة بالقرب من منطقة جزاء المنتخب المغربي، ليراوغ الحارس ياسين بونو الذي تقدم دفاعا عن منطقة جزاء فريقه، ثم وضع الكرة بسهولة في الشباك الفارغة.

لكن المنتخب المغربي استعاد السيطرة مجددا، ونجح في الحصول على ركلة جزاء في الدقيقة 31، ليترجمها زياش بنجاح في المرمى، بعدما سدد كرة قوية اصطدمت بيد الحارس وهزت الشباك.

وعاد زياش بعد ذلك بدقيقتين ليسجل الهدف الثالث، بعدما تسلم كرة من الجهة اليسرى لمرمى أفريقيا الوسطى، ليرسل كرة عرضية خدعت الدفاع وواصلت طريقها حتى هزت الشباك.

ولم تشهد باقي دقائق الشوط الأول أي جديد، ليطلق الحكم صافرة نهايته بتقدم المغرب بنتيجة 3 / 1.

ومع بداية الشوط الثاني دخل منتخب أفريقيا الوسطى برغبة تقليص الفارق، حيث شن العديد من الهجمات الخطيرة على مرمى بونو، كان أبرزها في الدقيقة 50 حينما وجه فرانسوا زيبوا ضربة رأس كادت أن تخدع الحارس المغربي.

وفي الدقيقة 64 واصل زياش تألقه وانطلق وسط دفاع أفريقيا الوسطى ليمرر كرة لبرقوق من الجهة اليمنى، قبل أن يرسل الأخير كرة عرضية نجح زكريا أبو خلال في وضعها في الشباك مسجلا الهدف الرابع.

وواصل المنتخب المغربي تحكمه في نسق المباراة حتى نهايتها، ليطلق الحكم صافرة النهاية بفوز المغرب 4 / 1.
 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات