الزعتر.. قيمة أدركها القدماء

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

الزعتر نبتة دائمة الخضرة تنتمي لفصيلة النعناع وتتميز بسلسلة من الخصائص المهمة، وقد لفتت دراسة عام 2014 أن للزعتر تفرعات تشمل أكثر من 400 نوع. وكان المصريون القدامى يستخدمونه في التحنيط، كما صنع منه الإغريق بخوراً.   

للزعتر فوائد صحية جمة منها ضبط ضغط الدم، وقد أجريت دراسة عام 2014 أكدت قدرة مستخلص الزعتر على خفض معدل ضربات القلب لدى الفئران المصابة بارتفاع ضغط الدم كما وقدرته على خفض الكوليسترول. وتستخدم زيوت الزعتر الأساسية في علاج السعال، كما أنه يعزز المناعة لغناه بالعناصر الغذائية ويستعمل معقماً ومبيداً للحشرات ومحسناً للمزاج وفعالاً في محاربة العدوى الجرثومية والفطرية وحتى السرطان، حيث كشفت دراسة أجريت في 2018 وأكدتها أخرى في 2021 أن زيوت الزعتر والقرنفل تمنع تكون خلايا سرطان الثدي علماً أن الأدلة بحاجة إلى الاختبارات.

وإلى جانب طيف فوائده الجمة، فإن تناول مشروب شاي الزعتر يساعد على تقوية الجهاز المناعي وتخليص الجسم من السموم التي تصيب الدم، لأن الزعتر يحتوي على المواد المضادة للأكسدة والمواد المطهرة.

ويلجأ كثير من الناس للزعتر كعلاج لأمراض الجهاز التنفسي، إذ أن تناول مشروب شاي الزعتر يساعد على علاج أمراض كالالتهابات التي تصيب الشعب الهوائية والتخلص من البلغم الذي يصيب الصدر، كما يعالج نزلات البرد والإنفلونزا.

ومن جهة أخرى، يسهم شرب شاي الزعتر في تقوية الشعر من الجذور حتى للأطراف، ويساعد على حماية الشعر من التقصف والتساقط، وهذا من خلال تناول مشروب شاي الزعتر أو غسل الشعر به.
الزعتر نبتة دائمة الخضرة تنتمي لفصيلة النعناع وتتميز بسلسلة من الخصائص المهمة، وقد لفتت دراسة عام 2014 أن للزعتر تفرعات تشمل أكثر من 400 نوع. وكان المصريون القدامى يستخدمونه في التحنيط، كما صنع منه الإغريق بخوراً. للزعتر فوائد صحية جمة منها ضبط ضغط الدم، وقد أجريت دراسة عام 2014 أكدت قدرة مستخلص الزعتر على خفض معدل ضربات القلب لدى الفئران المصابة بارتفاع ضغط الدم وقدرته على خفض الكوليسترول. وتستخدم زيوت الزعتر الأساسية في علاج السعال، كما أنه يعزز المناعة لغناه بالعناصر الغذائية ويستعمل معقماً ومبيداً للحشرات ومحسناً للمزاج وفعالاً في محاربة العدوى الجرثومية والفطرية وحتى السرطان، حيث كشفت دراسة أجريت في 2018 وأكدتها أخرى في 2021 أن زيوت الزعتر والقرنفل تمنع تكون خلايا سرطان الثدي علماً أن الأدلة بحاجة إلى الاختبارات.

طباعة Email