الطبيبة سعاد هناوي عاشقة الفن والأدب والتاريخ

عشقت الفن والأدب والتاريخ إلى جانب ممارستها لمهنة الطب، ورأت في أساليب التعامل مع المرضى ودقة الوصول إلى تشخيص الحالات المختلفة وعلاج الأمراض العديدة ضرباً من ضروب الفن يزيدها إقبالاً على المهنة وشغفاً بالفن.. ولتحقيق غاية الانسجام في هذه الميول المتباينة خاضت الدكتورة سعاد هناوي غمار البحث العلمي، فشدت الرحال إلى أستراليا حاملة معها أحلامها لتعود بعد ذلك إلى وطنها.

سعاد هناوي أول طبيبة إماراتية تنال الدكتوراه في أمراض الروماتيزم.. أنجزت الدكتورة سعاد أكثر من 100 بحث علمي نشرت معظمها في مجلات علمية محوكمة، بالإضافة للعديد من المحاضرات والمشاركات العلمية المختلفة.

تعتبر الدكتورة سعاد هناوي استشاري أول أمراض الروماتيزم في وزارة الصحة ووقاية المجتمع الطبيبة الإماراتية الوحيدة في الدولة الحاصلة على شهادتي الزمالة الإكلينيكية والدكتوراه معاً في تخصص الروماتيزم، حيث حصلت على الزمالة البريطانية، وماجستير الصحة العالمية من جامعة كوينزلاند- أستراليا، والدكتوراه في أمراض الروماتيزم، كما أكملت تخصص الروماتيزم من مستشفى بريسبان الملكي، أستراليا.

تعشق الدكتورة سعاد الأدب والتاريخ وبرعت منذ طفولتها بالرسم والفنون وقد رأت في مهنة الطب ضرباً من الفن في طريقة التعامل مع المرضى وتشخيص الحالات المختلفة وعلاج الأمراض العديدة.

تعمل الدكتورة سعاد حالياً استشاري أمراض الروماتيزم بوزارة الصحة ووقاية المجتمع وأستاذاً مساعد في كلية الطب بجامعة الشارقة ورئيس لجنة أخلاقيات البحث (REC) في منطقة دبي الطبية ونائب رئيس اللجنة المركزية لأخلاقيات البحث (REC) بوزارة الصح، وتقوم حالياً بإجراء العديد من البحوث والدراسات في مجال الروماتيزم والأمراض الباطنية، ومن أهم الدراسات التي أجرتها دراسة علاقة أمراض القلب والأوعية الدموية وأمراض الكلى بأمراض الروماتيزم، وقد نشرت حتى الآن ما يزيد على 60 بحثاً علمياً و46 ملخص بحث علمي، نشرت جميعها في مجلات علمية عالمية، بالإضافة إلى 3 بحوث علمية قيد النشر و5 بحوث قيد المراجعة للعرض في مجلات طبية عالمية كما اعدت 49 ملخص بحث تم عرضه في مؤتمرات علمية.

ممثلة الدولة

إلى جانب ذلك، تمثل الدكتورة سعاد دولة الإمارات في مجلس الصحة الخليجي في لجنة لوائح التجارب والبحوث السريرية، كونها مؤسس ومدير منتدى البحوث السريرية في الإمارات العربية المتحدة (2018 و 2019) وعضو لجنة الأدوية البيولوجية بوزارة الصحة ووقاية المجتمع وساهمت في وضع متطلبات التخدير لمرضى (Klipple Trenunay Syndrome) لصالح مجموعة التخدير الألمانية للأمراض النادرة، بالإضافة للعديد من التوصيات الخاصة بعلاج العديد من الأمراض الروماتيزمية لصالح وزارة الصحة في دولة الإمارات ممتحن إكلينيكي للكلية الملكية للأطباء في المملكة المتحدة، والكلية الملكية في أيرلندا، وكلية الطب بجامعة الشارقة.

مشاركات عالمية وجوائز

وكونها الاستشارية الوحيدة تم اختيارها كمتحدثة في عدد من المؤتمرات المحلية والدولية، ونظراً لمؤهلاتها العلمية ولخبرتها في مجال البحوث فقد تم اختيارها كمدقق ومقرر للبحوث العلمية لعدد 26 مجلة علمية عالمية وراجعت ما يزيد على 60 بحثاً علمياً حتى الآن.

فازت الدكتورة سعاد بعدد من الجوائز لمساهمتها في مجال البحوث العلمية وفي مجال الطب بصورة عامة، مثل: تكريم جهودها في مجال البحث العلمي من قبل وزارة الصحة خلال السنوات من 2015 حتى 2020، والحصول على جائزة أفضل ملخص بحث علمي في المؤتمر العالمي السادس لأمراض القلب والتصوير الصوتي للقلب والأوعية الدموية في عام 2015 بدبي- الإمارات العربية المتحدة وأفضل ملخص بحث علمي في المؤتمر التاسع والأربعين (اي دي تي اي ) في فرنسا عام 2004، والحصول على جائزة عميد الكلية للتحصيل العلمي المتميز من كلية الصحة العامة بجامعة كوينزلاند- أستراليا (2008)، والحصول على جائزة الباحث الشاب من جامعة كوينزلاند- أستراليا عام 2007.

إنجاز

ونظراً لإنجازاتها في مجال أمراض الروماتيزم، تم تعيينها عام 2016 لقيادة فريق عمل لتحسين خدمة أمراض الروماتيزم على مستوى وزارة الصحة ووقاية المجتمع ومازالت تقود هذا الفريق حتى الآن. وفي نطاق عضويتها في لجنة الأطباء تشارك الدكتورة سعاد في تقييم الأطباء المتقدمين للالتحاق بالعمل تحت مظلة الوزارة ونظراً لكونها الاستشارية الوحيدة لأمراض الروماتيزم في وزارة الصحة ووقاية المجتمع تقوم بتقييم الأطباء ضمن تخصص الروماتيزم، كما تشارك في تقييم أطباء الروماتيزم لصالح المؤسسات الصحية المختلفة في الدولة.

وقد رشحت الدكتورة سعاد عام 2016 لجائزة الشيخ محمد بن راشد للأداء الحكومي المتميز، ووسام رئيس مجلس الوزراء لأفضل طبيب ، ووصلت للمرحلة قبل النهائية وهي واحدة من أفضل 5 أطباء في المعاهد والمؤسسات الصحية الاتحادية بدولة الإمارات العربية المتحدة.

أخلاقيات

وتعتبر الدكتورة سعاد من مؤسسي لجنة أخلاقيات البحث العلمي في وزارة الصحة ووقاية المجتمع بدولة الإمارات العربية، وقد تم اختيارها نائباً لرئيس لجنة أخلاقيات البحوث المركزية لوزارة الصحة ووقاية المجتمع وتعمل بشكل مباشر في إعداد الاستراتيجيات والسياسات ذات العلاقة بمهام اللجنة كما تم اختيارها رئيساً للجنة أخلاقيات البحوث الصحية للقطاع الصحي التابع لوزارة الصحة في إمارة دبي.

وتتميز الدكتورة سعاد بحبها للعمل الخيري والإنساني وتعد من أكبر المشاركين في مجال العمل التطوعي والخدمة المجتمعية وتقوم بالتعاون مع الجمعيات الخيرية والبرامج ذات العلاقة بالعناية بمرضى الروماتيزم وهي عضو مجلس إدارة أصدقاء مرضى أمراض المفاصل في الدولة وطبيب متطوع في جمعية أصدقاء مرضى التهاب المفاصل.

هوايات

أما عن هواياتها، فتحب الدكتورة سعاد قراءة كتب التاريخ والأدب، وتؤكد أن اليوم الذي يمرّ عليها دون القراءة لا تعتبره من عمرها، وتعشق الفن ولدرجة خاصة الرسم منذ طفولتها، وتحمد الله أن بناتها يملكن نفس الموهبة وتشجعهن على ذلك لأن القراءة غذاء الروح.

المؤهلات العلمية

2016 دبلوم الموجات فوق الصوتية للجهاز العضلي الهيكلي MSK-US

Diploma جامعة UCAM الدولية (الجامعة الكاثوليكية في مورسيا) - إسبانيا

2011 زمالة الكلية الملكية للأطباء في إدنبرة، المملكة المتحدة FRCP-UK

زمالة الكلية الملكية للأطباء في إدنبرة، المملكة المتحدة

2009 ماجستير في الصحة العامة الدولية مع الحصول على تكريم العميد للإنجاز العالي بأستراليا

2008 دكتوراه في مجال طب الروماتيزم

PhD عن أطروحة «التهاب المفاصل الروماتويدي المبكر، وأمراض القلب والأوعية الدموية» - أستراليا

 

طباعة Email