في مدار الحب

ت + ت - الحجم الطبيعي

رؤيا

كنت في الزمان والمكان، وأنا الآن هنا، وغداً سأكون هناك.. اطمئني لن يكون ضنىً.

المسي بأناملك السحرية محرّك البحث الكوني، وضعي التاريخ الذي تريدين، والمكان الذي تتوقعين، ستجدي قلبينا على مسافة الشوق ذاتها.

أغبط نفسي بأنني سألقاك يوماً ما، في مكان ما، على هذه الأرض.

معنى

قمر على الأرض؛ قمر من قلب ودم.. إنه أكثر جمالاً وروحاً ومعنى، يكفي أنه يبوح شعراً.

ليس أجمل من الشتاء، إلا امرأةٌ تأتي مع الريح.

عيون

عيناك تفيء إلى ظلالهما ناري..

لهما الرؤية والرؤيا، حين تزيلان حزن النهار، وتحرسان نعاس المساء، وتضيئان عتمة الليل.

سأتغزّل بعينيكِ اللتين تغلّفان أحلامكِ، ثم أراني مزهوّاً تحت أشجار رموشكِ الظليلة.

طائر

آتيك على جناح وردة، أشرعي نوافذ مينائك، لأهبطَ على مدرج قلبك بسلام.

حالات

أتخيّل أن أجمل حالات الحب، كانت في زمن المشاعيّة البدائية، أو العصر الحجري، حيث لا ضنى، ولا عذاب، ولا شوق، ولا غيرة، ولا من يحزنون.

دروب الحب سالكة، ولكنها غير آمنة.. وغالباً ما تكون مقطوعة لتراكم الثلوج، أو تذوب وتتلاشى بفعل الحرارة المرتفعة.

لا يمكنني تخيّل شخص يُحب، كما لو كان من المقدّر له يوماً أن يكره. إن حباً يتصور، ولو للحظة ما، احتمال تحوّله إلى كراهية، هو في الحقيقة شعور كاذب وعاطفة زائفة.

مسافة

هل للعشاق أن يحرقوا المسافات الفاصلة بين القلوب، كما يحرق أهل السياسة المراحل للوصول إلى الهدف؟

طباعة Email