أثر الهواء على الشجر

ت + ت - الحجم الطبيعي

شرفة

في هدوء ما قبل الصباح، تبدو الغيوم مضاءة في فضاء دبي التي يغار نهارها من كثافة ليلها. بعد قليل سأصحو على أنشودة الفجر، وهو يردد صوت المؤذن العذب، وأطمئنُّ برش الماء على نباتاتي وأزهاري، وأنصت إلى موسيقى من أيام الحرب العالمية الأولى تبعث فيّ السلام.. أشعر بسكينة مطلقة على شرفتي، وأنا أحتسي الشاي بالنعناع الجبلي، ثم أتساءل؛ لماذا لا يأتي الشعراء على ذكره كثيراً، بينما يدلقون القهوة نثراً وشعراً على أوراقهم البيضاء؟

شوق

ماذا نفعلُ بالشوقِ، إذا لم تكن هناك حبيبة؟

حدثَ مرةً، أن أهديتهُ إلى عصفورٍ، كان وحيداً، ولم يكن أثرٌ للهواء على الشجرة!

كي تظلَّ أرواحُكم حرّةً، دعوا أجنحتكم تتعوّد على الطيران..

أثر

أصعب ما في الحروب الراهنة أنها تتذكر الحروب الغابرة من كل قلبها، وأنها تمارس القتل والتدمير بأثر رجعي، لا يُبقي أثراً على أثر.

أجملُ من النارِ قبل اشتعالِها، فكرةُ الرمادِ الذي يختزنُ وهجَها ورائحتَها.. فكرتُ مرةً، هل الرمادُ هو الترابُ؟

مجاز

لا بدّ من التواري، ليسمو العشق بجناحيه، وتنجو القلوب من فراغ العبارة.

أنتِ حجابي الذي يستر خجلي من عيون الكلام..

أحوال

- الأفضل للنجوم أن لا يظهر القمر.

- الحزن يتجلّى أكثر على الوجوه المبتسمة!

طباعة Email