العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    «إكسبو دبي».. نافذة الأمل

    رئيس التحرير المسؤول

    «إكسبو دبي».. نافذة الأمل

    التاريخ:

    مع اقتراب «إكسبو 2020 دبي»، يضع العالم اهتماماً متزايداً بهذا الحدث التي تتطلع دوله إلى مشاركة فاعلة فيه، لما بات يمثله من نافذة أمل وتكاتف وعمل لاستجماع العالم لقواه، التي تعرضت لأقسى اختبار في تاريخ البشرية جراء الجائحة، وقدمت الإمارات النموذج الملهم في الانتصار على صعوباته، إذ يجمع الحدث 190 دولة و8 منظمات دولية، لرسم ملامح العالم الجديد في منصة موحدة لابتكار الحلول الأكثر إلحاحاً للتحديات الراهنة، ومضاعفة فرص المستقبل.

    الحدث الأروع الذي سيشكل على مدى 6 أشهر من انطلاقه في 1 أكتوبر المقبل، واحة شاملة، للتواصل، وحوار العقول، والابتكار والإبداع، وتبادل القيم والأفكار، وبحث الحلول للتغلب على التحديات، ورسم مستقبل أفضل للبشرية، تجمع فيه الإمارات العالم، بصنّاع قراره وخبرائه ورواده وأصحاب العقول والأفكار، بروح جديدة تضيء للإنسانية نهاية نفق الجائحة المظلم، وتضعها على أعتاب عالم جديد من الأهداف المشتركة والفرص والنهوض بالتنمية والازدهار، اقتصادياً واجتماعياً وثقافياً، فهو يأتي في وقت بات العالم فيه بأمسّ الحاجة إلى هذا الملتقى الضخم لتعزيز تضامنه في وجه كل عقبات الارتقاء بالتقدم والحضارة.

    هذه الأهمية العظيمة لهذا الحدث، محلياً وإقليمياً وعالمياً، وما تستوجبه من مواكبة إعلامية لمستوى آثاره الإنسانية الشاملة، كانت محركاً لمسارعة «البيان»، بالمبادرة إلى إطلاق تغطية خاصة وشاملة ورقياً ورقمياً، لمعرض «إكسبو 2020 دبي»، إذ تصدر «البيان» أسبوعياً، كل أحد، ملحقاً خاصاً يتناول استعدادات دبي، والأنشطة والأحداث الكبرى التي ستقام خلال المعرض، والأفكار والقيم الملهمة التي سيتم تبادلها، إضافة إلى المتابعة اليومية للفعاليات، ما يبقي القارئ على اطلاع أولاً بأول على ثراء هذا الملتقى العالمي الأضخم والأكثر أهمية وإبهاراً.

    تغطية «البيان» الاستثنائية، تنطلق من استثنائية الحدث، إذ يعد «إكسبو 2020 دبي»، إماراتياً، نقطة تحوّل تاريخية لإرساء أسس جديدة للتفوق والريادة للأعوام الخمسين المقبلة، التي تطمح فيها لقفزات نوعية في النهضة والإنجاز، وإقليمياً، يضع الحدث للمنطقة بأسرها، أبواباً غير مسبوقة، من التنمية والازدهار، فهو أول معرض «إكسبو دولي» يقام في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوبي آسيا، هنا على أرض الإمارات، وعالمياً، يمثل «إكسبو دبي»، انطلاقة لآفاق جديدة من التقدم بعد عام الجائحة الأكثر صعوبة في تاريخ الإنسانية.

    دبي، التي باتت اليوم محط ثقة العالم، وقبلته الآمنة للالتقاء واستعادة مسارات حضارته كافة، تحث اليوم الخطى بإصرار أكبر وعزيمة أعظم، على الوفاء بوعدها في تنظيم الحدث الأكثر إبهاراً، والترحيب بالعالم أجمع في تجربة لا تنسى، في «إكسبو 2020 دبي»، الذي سيكون له الأثر الأعظم في رسم ملامح العالم الجديد.

     

     

    طباعة Email