00
إكسبو 2020 دبي اليوم

مسارات حياتية

إكسبو ساحات الفرص

يومان فقط، ويفتح معرض «إكسبو 2020 دبي» أبوابه أمامنا جميعاً، لنلج منه نحو المستقبل، وندخل ساحاته، حيث نلتقي فيه مع ثقافات تعددت ألوانها وألسنتها ومنابتها، ونعانق أفكاراً تمضي بنا نحو المستقبل واستشرافه، وابتكارات قد يكتب لها يوماً ما، أن تغير حياة البشر نحو الأفضل.

على مدار 6 أشهر، تفتح الإمارات ودبي أبوابها أمام العالم، تجمعه تحت سقفها لاستشراف المستقبل بكل تفاصيله، تبحث معه قضايا تتعلق بالاستدامة، وأخرى تستطلع الفرص المتاحة، بهدف مساعدة العالم لتجاوز جملة التحديات التي يفرضها المستقبل، وتحت سقفه سنشهد مناقشات ومؤتمرات عديدة، واتفاقيات ومعاهدات تجمع الدول على قلب واحد، سنعاين في ساحاته ثقافات وعروضاً مختلفة، تفتح عيوننا على طبيعة التنوع المجتمعي العالمي، وهو ما يسهم في تعميق ثقافة قبول الآخر، ويوسع من نطاق التسامح والإنسانية، التي شقت أنهارها في أرض إمارات الخير.

في «إكسبو 2020 دبي»، تزدهر الفرص التي تؤسس لحياة جديدة، تنطلق أساساً من دبي، التي طالما كانت، ولا تزال، ملتقى للحضارات والثقافات، مكتسبة ذلك من اسمها القديم «الوصل»، حيث تعودت على وصل العالم بعضه بعضاً، وبلا شك أن نجاح «إكسبو 2020 دبي»، فيه فائدة، ليس على الصعيد الاقتصادي وحسب، وإنما على أصعدة أخرى، فوجوده على أرضنا، فيه دعم لقوة الدولة الناعمة، ونجاح إقامته في ظل الآثار التي خلفتها جائحة «كوفيد 19» على العالم، بلا شك فيه إشارة إلى نجاح الإمارات في مواجهة التحديات وإدارة الأزمات، لتقدم للعالم تجربة ملهمة في هذا السياق.

مسار

«إكسبو 2020 دبي»، سيفتح عيوننا على المستقبل، ويوفر للعالم فرصاً مختلفة.

طباعة Email