00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الإمارات دولة المستقبل

«أنا ويّاه دايم دوم يوم العاذلين رقود.... نفكر كيف نسعد شعب يدرانا بإيمانه».

هذا البيت من أبياتِ شعرٍ قالها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، عندما سُئل قبل عدة سنوات عن رأيه بفوز دولة الإمارات العربية المتحدة، باستضافة إكسبو 2020، حيث أكّد سموه أنّ هدف القيادة الرشيدة، ممثلة بصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، ونائبه، هو رفعُ شأن دولة الإمارات العربية المتحدة بين مصافِّ الدول، وجعل شعب دولة الإمارات، من مواطنين ومقيمين، أسعدَ شعوب الأرض.

ومن دواعي الفخر، أنّ معرض إكسبو 2020، الذي سيقام قريباً في إمارة دبي، يُعدّ أكبر معرض من نوعه عالمياً، والأول في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، وجنوب آسيا، ويُنَظَّم تحت شعار «تواصلُ العقول، وصنعُ المستقبل»، كما يُعد معرض إكسبو، حدثاً له ثقله النوعي، والاستراتيجي، في المنطقة، وهو أحد أبرز الحوافز للتحول الاقتصادي والثقافي والاجتماعي، كما أنه يسْهم بشكل واسع، في تعزيز العلاقات الدولية، والاحتفاء بالتنوّع الثقافي، وتقدير الإبداعات التكنولوجية، وتعزيز الثقافة العربية، وعرضها أمام العالم، بشكل يليق بها، وفيه تبرز قيمة المجتمع العربي، المحتفي بقيم الانفتاح على العالم، وبالتواصل والتسامح مع الشعوب، ناهيك عن خلق فرصٍ جديدة ومتنوعة، لإطلاق مشاريع أكثر إبداعاً، على أرض دولة الإمارات، ويُتوقّع أنْ يجذب معرض إكسبو أكثر من 25 مليون زيارة، خلال مدّة انعقاده، ويشكِّل الزوار من خارج الدولة، نسبة 70 %، وها هي ذي دولة الإمارات، تستضيفُ العالم بأسره، في حدثٍ عالمي ضخم، ومن أرض الإمارات، تنطلق أفضل المشاريع الإبداعية وأبرزها، لتكون دولةً تستحقّ بكلّ جدارةٍ، لقبَ «دولة المستقبل».

طباعة Email