00
إكسبو 2020 دبي اليوم

إكسبو والحلول الخضراء

ت + ت - الحجم الطبيعي

تتصدر القضايا المتعلقة بتحسين جودة الحياة (المناخ والتنمية الحضرية والفضاء وغيرها من المحاور) جدول أعمال «إكسبو 2020 دبي»، حيث تقود الإمارات من خلال هذا الحدث العالمي جهوداً جبارة للتصدي للقضايا البيئية، فهي على يقين أن التحديات التي تمر بها البشرية تفرض واقعاً جديداً يتطلب أفكاراً أكثر ابتكاراً في صنع القرار وعرض الحلول المبتكرة والمتطورة لتحقق التعافي الأخضر في العالم، على اعتبار أن مستقبل الإنسانية يكمن في الحلول الخضراء والإدارة الحكيمة للثروة البيئية، لتبقى الأرض وطناً مستداماً ونابضاً بالحياة للجميع.

إكسبو دبي بات منصة لإطلاق الحراك العالمي لمكافحة التحديات التي تواجه البشرية، حيث تم إعلان المبادرة الاستراتيجية الإماراتية للحياد المناخي بحلول 2050، وهي المبادرة التي تشجعت دول العالم على استلهامها لوضع رؤية مستقبلية تحقق أهداف التحول المناخي في العالم.

وغني عن القول إن إكسبو دبي نجح في تحضير الأرضية لمؤتمر غلاسكو لوضع نهج يقوم على العمل المشترك لتحقيق التقدم والتنمية الاقتصادية والمستدامة لتلبية تطلعات شعوب العالم.. فالعالم اليوم على أرض الإمارات يقدم أفضل ما لديه، وتقدم الدولة له أفضل ما لديها لاستكشاف مزيد من الفرص التنموية في المستقبل لمصلحة شعوب العالم.

ومن الضروري ترجمة التزامات مؤتمر غلاسكو على وجه السرعة إلى سياسات وإجراءات قوية على المدى القريب، وأن تنعكس في المساهمات الدولية، فلا شك أن العمل معاً في هذه الظروف الاستثنائية التي يعيشها العالم يمكن للعالم تحقيق «التعافي الأخضر» لمرحلة ما بعد جائحة «كوفيد 19»، والمحافظة على النتائج الإيجابية التي حققتها البيئة في الفترة الماضية، وحماية النظام البيئي، وخلق بيئة صحية للأجيال الحالية والمستقبلية.

طباعة Email