مهاجرون داخل شاحنة يتصلون بالشرطة بعدما أوشكوا على الاختناق

اضطر مهاجرون مكدسون داخل شاحنة في ألمانيا إلى الاتصال بالنجدة بعدما أوشكوا على الاختناق بسبب قلة الهواء داخل صندوق الشاحنة.

وقال متحدث باسم شرطة الطريق السريع في ولاية راينلاند بفالتس، اليوم السبت إن المهاجرين كانوا داخل صندوق الشاحنة الذي لم يكن فيه مساحة خالية للسقف سوى 30 سنتيمترا.

وأوضح المتحدث أن أحد المهاجرين اتصل بالنجدة عن طريق هاتفه المحمول أمس الجمعة، مشيرا إلى أن الشرطة حاولت تتبع موقع المتصل عن طريق الهاتف، وأضاف أنه في أعقاب ذلك وردت اتصالات عديدة بأن مجموعة من الأشخاص قفزت من صندوق شاحنة.

وقال المتحدث إن الشرطة عثرت أثناء البحث على ثمانية أشخاص، بينهم قاصر، وقد أفادوا بأنهم من اريتريا وقالوا إنهم ليس معهم أوراق ثبوتية.

واستجوبت الشرطة قائد الشاحنة للاشتباه في ضلوعه في التهريب، وادعى السائق أن الشاحنة تم تحميلها في هولندا دون أن يقوم بالإشراف على عملية التحميل، وأضاف أنه أثناء بياته في بلجيكا قام بغلق باب المقطورة بقفل خاص به خوفا من تعرض الشحنة للسرقة، وذكر أنه لم يلتفت إلى الطرقات من داخل الصندوق إلا عند الوقوف في محطة للتزود بالوقود بمنطقة هايلينجنروت، في غرب ألمانيا، وعندها فتح الباب. وتابع بالقول إن ما يتراوح بين سبعة إلى ثمانية أشخاص قفزوا بعد ذلك إلى خارج الشاحنة.

وفتحت الشرطة التحقيق في الواقعة بوصفها دخولا غير مشروع إلى البلاد بدون أوراق هوية، كما تسليم القاصر إلى مكتب رعاية الأحداث.

وذكر المهاجرون أنهم كانوا يرغبون بالأساس في التوجه إلى انجلترا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات