كوريا الشمالية تقيم عرضا عسكريا نادر الحدوث قبل الفجر

قال الجيش الكوري الجنوبي إن كوريا الشمالية أقامت عرضا عسكريا في ساعة مبكرة من صباح اليوم السبت بمناسبة مرور 75 عاما على تأسيس حزب العمال الحاكم.

وتحيي بيونجيانج هذه الذكرى بسلسلة من الحفلات الموسيقية والمهرجانات وتراقب المنطقة الاحتفالات عن كثب حيث تعتبر مناسبة يمكن أن يوجه الزعيم كيم جونج أون من خلالها رسائل للداخل والخارج.

وقال محللون إن كوريا الشمالية قد تكشف عن أسلحة استراتيجية جديدة لكن وسائل الإعلام الرسمية لم تنشر أي صور أو تقارير عن عرض عسكري.

وقالت هيئة الأركان المشتركة لكوريا الجنوبية إنها رصدت مؤشرات على أن عرضا أقيم في العاصمة بيونجيانج بمشاركة الكثير من أفراد الجيش وقطع العتاد العسكري لكنها لم تذكر تفاصيل أخرى.

وقالت في بيان "كان هناك ما يشير إلى تنظيم كوريا الشمالية عرضا عسكريا هذا الصباح في ميدان كيم ايل سونج وحشدها الكثير من العتاد والأفراد.

  • كوريا الجنوبية وسلطات المخابرات الأمريكية تراقب عن كثب التطورات.

وقال مصدر عسكري لرويترز إن هذه هي المرة الأولى التي يقام فيها العرض في ساعات الصباح الأولى وتوقع حضور كيم.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن هويته نظرا لحساسية الموضوع "لكنني لن أقف كثيرا عند التوقيت في الوقت الراهن لأننا لا نعرف ما إذا كانت وسائل الإعلام الرسمية ستنشر تقريرا عن العرض أم لا".

كان مسؤولون كوريون جنوبيون قالوا قبل أيام إن كيم قد يستغل هذا الحدث لاستعراض القوة قبل انتخابات الرئاسة الأمريكية في نوفمبر تشرين الثاني بعد تعثر محادثات نزع السلاح النووي مع واشنطن.

وتظهر صور الأقمار الصناعية التجارية منذ أسابيع آلاف الجنود الكوريين الشماليين وهم يتدربون على العرض وقال مسؤولون كوريون جنوبيون إن كوريا الشمالية قد تستغل العرض لكشف النقاب عن صاروخ باليستي جديد عابر للقارات أو صاروخ باليستي جديد تطلقه الغواصات.

وكانت آخر مرة تبث فيها كوريا الشمالية عرضا عسكريا على الهواء مباشرة عبر شاشات التلفزيون في عام 2017 عندما عرضت العديد من الصواريخ الباليستية العابرة للقارات وسط تصاعد التوتر مع الولايات المتحدة.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات