بولندا تسجل زيادة قياسية بإصابات كورونا وتستعد لإغلاق المدارس والجامعات

سجلت بولندا اليوم الجمعة زيادة غير مسبوقة في معدلات الإصابة بفيروس كورونا المستجد، وذلك لليوم الثالث على التوالي.

وأعلنت وزارة الصحة البولندية تسجيل 4739 إصابة جديدة خلال الساعات الـ24 الماضية، في أعلى وتيرة للإصابة بالفيروس منذ بدء الجائحة.
وحتى الآن، سجلت بولندا 116 ألفا و338 حالة إصابة بالفيروس وبلغت معدل الوفيات الناجمة عن المرض 2929 حالة.

وفي ضوء ارتفاع معدلات الإصابة، أعلنت بولندا أمس الخميس ضرورة الالتزام مجددا بارتداء الكمامات في الأماكن المفتوحة، مع تحديد عدد الأشخاص المسموح بهم داخل المطاعم ودور السينما والصالات الرياضية.

وذكرت إذاعة "أر.إم.إف" أن بولندا تستعد لإغلاق الجامعات والمدارس العليا، وتوجيه الطلاب لنظم الدراسة عن بعد، في إطار جهود التصدي لفيروس كورونا.

وأفادت وكالة بلومبرغ للأنباء بأن القيود الجديدة سوف تطبق تدريجيا بدءا من الجامعات، على أن تسري في وقت لاحق على المدارس العليا، كما تعتزم الحكومة الاستمرار في تشغيل المدارس الابتدائية لأطول فترة ممكنة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات