إصابة وزير بولندي بكورونا قبل أدائه اليمين القانونية

ثبتت إصابة وزير التعليم البولندي المرتقب شميسلاف شارنيك بفيروس كورونا اليوم الإثنين، قبل ساعات من موعد مراسم أداء اليمين للوزراء الجدد.

وكتب المتحدث باسم الحكومة بيوتر مولر على تويتر أنه بسبب نتيجة الفحوص الإيجابية لشارنيك، طلب رئيس الوزراء ماتيوس مورافيسكي من الرئيس أندريه دودا تأجيل مراسم أداء اليمين، التي كان من المقرر عقدها مساء اليوم في القصر الرئاسي.

وكان مورافيسكي قد رشح شارنيك لمنصب وزير التعليم والعلوم يوم الأربعاء. وخلال الإعلان، ارتدى جميع أعضاء الحكومة البولندية الحاليين والمرتقبين الكمامات.

ومع ذلك، أظهرت صور فعالية سياسية في الهواء الطلق في شرق بولندا يوم السبت شارنيك بدون كمامة بصحبة نائب رئيس الوزراء جاسيك ساسين وميشال موسكال، وهو متعاون وثيق مع ياروسلاف كاتشينسكي، زعيم حزب القانون والعدالة الحاكم.

وكتب مولر في تغريدته: "الأشخاص الذين كانوا على اتصال وثيق (مع شارنيك) سوف ينفذون التزاماتهم كما هو منصوص عليه في اللوائح".

ولم يذكر المتحدث ما إذا كان أي مسؤول حكومي سيحتاج إلى الحجر الصحي.

قال شارنيك إنه في حالة جيدة، وفقا لتغريدة له. وخضع لفحص فيروس كورونا صباح الاثنين بسبب الشعور بصداع.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات