استقالة جماعية لحكومة "آبي" تمهيداً لتولي "سوغا" رئاسة الحكومة اليابانية

يستعد يوشيهيدي سوغا، الزعيم الجديد للحزب الليبرالي الديمقراطي الحاكم في اليابان، لتولي منصب رئيس وزراء البلاد اليوم الأربعاء، وسط ركود تاريخي وجائحة فيروس كورونا.

وذكرت وكالة كيودو اليابانية للأنباء أن المجلس الوزاري لرئيس الوزراء المستقيل شينزو آبي استقال جماعيا في ساعة مبكرة من صباح اليوم الأربعاء، لتمهيد الطريق أمام تولي سوغا رئاسة الحكومة.

وحقق  سوغا (71 عاما) فوزا كبيرا أمام وزير الدفاع السابق شيجيرو إيشيبا ووزير الخارجية السابق فوميو كيشيدا في المنافسة على رئاسة الحزب.

وحصل سوغا خلال التصويت على 377 صوتا، مقابل 89 لكيشيدا و 68 لإيشيبا، بحسب ما أعلنه الحزب.

وبعد التصويت، تعهد سوغا بتعزيز عملية التحلل من القيود التنظيمية والقضاء على الروتين البيروقراطي في البلاد.

وكان رئيس الوزراء السابق شينزو آبي قد أعلن بصورة مفاجئة في أواخر شهر أغسطس الماضي استقالته لأسباب صحية.

وقال سوغا إن اليابان تواجه "أزمة عامة غير مسبوقة" في إشارة إلى وباء كورونا.

وتعهد بمنع تفشي فيروس كورونا بصورة أكبر بالتزامن مع الحفاظ على الوظائف وإنعاش الاقتصاد الياباني، ثالث أكبر اقتصاد في العالم، الذي تضرر بسبب وباء كورونا.

كلمات دالة:
  • يوشيهيدي سوغا ،
  • اليابان ،
  • كيودو،
  • شينزو آبي
طباعة Email
تعليقات

تعليقات