بكين تحتجز مذيعة أسترالية تعمل بقناة صينية

أعلنت الحكومة الأسترالية، مساء أمس الاثنين، عن قيام السلطات الصينية باحتجاز مذيعة أخبار تلفزيونية أسترالية بارزة تعمل بمحطة (سي جي تي إن) الصينية، وسط تصاعد التوتر بين البلدين.

وأصدرت وزيرة الخارجية ماريس باين بيانا أكدت فيه اعتقال المذيعة تشينغ لي، التي تعمل في القناة الإخبارية الإنجليزية الرسمية، قبل أسبوعين.

وجاء في البيان: "تلقينا إخطارا رسميا في 14 أغسطس 2020 من السلطات الصينية باعتقالها".

وذكرت هيئة الإذاعة الأسترالية أن تشينغ وهي أم لطفلين، لم تُتهم رسميا أو تم توقيفها، لكنها محتجزة تحت "مراقبة سكنية في مكان محدد"، وأضافت أنه يمكن احتجاز تشينغ في هذا النوع من الاحتجاز لمدة تصل إلى ستة أشهر دون الاتصال بمحامين.

وأوضحت الهيئة أن طفلي تشينغ يقيمان حاليا مع الأسرة في مدينة ملبورن الأسترالية.

وتعمل تشينغ لدى محطة (سي جي تي إن) منذ ثماني سنوات في تغطية الأخبار الاقتصادية.

ويأتي احتجازها وسط نزاع تجاري متصاعد بين بكين وكانبيرا.

كلمات دالة:
  • سي جي تي إن ،
  • مذيعة ،
  • تشينغ لي،
  • ماريس باين
طباعة Email
تعليقات

تعليقات