أمريكا للصين: لن نتخلى عن شبر واحد في المحيط الهادئ

تبادلت الولايات المتحدة والصين الاتهامات وسط تصاعد التوتر بينهما بعد أن هاجم وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر بكين قائلا إن واشنطن "لن تتخلى عن شبر" في المحيط الهادئ.

وردت وزارة الدفاع الصينية الخميس على تصريحات إسبر حيث انتقدت "بعض السياسيين الأمريكيين" دون تسميتهم، مشيرة إلى أن تصريحاتهم تضر العلاقات العسكرية بين البلدين.

واعتبرت أن هذه الهجمات تهدف إلى تحقيق مكاسب سياسية "أنانية" قبل انتخابات الرئاسة الأمريكية المقررة في نوفمبر، متهمة واشنطن بالسعي لاختلاق اشتباكات عسكرية.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الصينية وو تشيان الخميس، إن "هذا النوع من التصرفات يعرض أرواح الضباط والجنود على الخطوط الأمامية من الجانبين للخطر".

وأضاف أن بلاده ليست خائفة من "الاستفزاز والضغط" من جانب الولايات المتحدة، مؤكدا أنها ستدافع بحزم عن نفسها ولن تسمح للولايات المتحدة بإثارة الاضطرابات.

وقال: "نأمل أن يتبنى الجانب الأمريكي رؤية استراتيجية، وينظر إلى تطور الصين بنهج منفتح وعقلاني ويتخلى عن مستنقع القلق والتشابك".

وفي اليوم نفسه عبرت وزارة الدفاع الأمريكية عن قلقها من التدريبات العسكرية التي أجرتها الصين مؤخرا والتي شملت إطلاق صواريخ في بحر الصين الجنوبي.

واعتبرت الوزارة أن "إجراء تدريبات عسكرية في منطقة متنازع عليها في بحر الصين الجنوبي لا يساهم في تخفيف التوتر والحفاظ على الاستقرار".

المصدر: رويترز

طباعة Email
تعليقات

تعليقات