البيت الأبيض: ترامب وماكرون ناقشا إرسال مساعدة فورية إلى لبنان

 قال البيت الأبيض إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ناقشا الجمعة العمل سويا مع دول أخرى من أجل إرسال مساعدة فورية إلى لبنان.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض جاد دير في بيان إن الزعيمين تحدثا هاتفيا و"عبرا عن حزنهما العميق حيال الخسائر في الأرواح والدمار في بيروت".

وقتل انفجار هائل في ميناء بيروت 154 شخصا وأصاب خمسة آلاف ودمر مساحات كبيرة من المدينة يوم الثلاثاء.

وسارعت فرنسا ودول أخرى حول العالم إلى تقديم مساعدات طارئة للبنان، بما في ذلك إرسال أطباء وأطنان من المعدات الصحية وأغذية.

وقالت الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية الجمعة إنها ستقدم مساعدات بأكثر 15 مليون دولار، بما في ذلك مساعدات غذائية لخمسين ألف شخص لمدة ثلاثة أشهر. وقالت إنها طلبت أيضا من الجيش الأمريكي نقل إمدادات طبية ودوائية كافية لدعم ما يصل إلى 60 ألف شخص لمدة ثلاثة أشهر.

وقال مصدر كبير بإدارة ترامب إن مسؤولين كبارا من شتى أنحاء الإدارة يجتمعون لاتخاذ قرار بشأن مساعدات إضافية، مضيفا أن المخاوف المستمرة حيال مشاكل الحوكمة الكامنة تضر بلبنان.

وزار ماكرون بيروت الخميس وأكد لحشود غاضبة هناك أن المساعدات لإعادة بناء المدينة لن تذهب إلى "أياد فاسدة".

ولا يزال سبب الانفجار قيد التحقيق.

وأشارت تحقيقات لبنانية أولية إلى شحنة من نترات الأمونيوم كمصدر للانفجار.

 وقال الرئيس اللبناني ميشال عون اليوم إن التحقيق في الانفجار سيبحث إذا كان ناتجا عن قنبلة أو أي تدخل خارجي آخر أو ما إذا كان بسبب إهمال أو حادث "قضاء وقدر".

وقالت مصادر استخباراتية إن وكالات أمريكية تدرس احتمالية أن يكون حادثا بالكامل واحتمالية كونه متعمدا بطريقة ما أو بأخرى.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات