استقالة مستشار الأمن القومي لبريطانيا

أعلن أكبر موظف خدمة مدنية في بريطانيا تنحيه عن منصبه في سبتمبر المقبل، منهياً تكهنات بشأن مستقبله.

ووفقا لوكالة بلومبرغ للأنباء أمس الأحد، يأتي رحيل مارك سيدويل كأمين عام لمجلس الوزراء، ومستشار للأمن القومي، ورئيس الخدمة المدنية في أعقاب تقارير تحدثت عن توترات مع دومينك كامينجز؛ كبير مستشاري رئيس الوزراء بوريس جونسون، الذي كان يضغط من أجل إجراء عملية هيكلة واسعة للخدمة المدنية.

وسيحل محل سيدويل في منصب مستشار الأمن القومي ديفيد فورست، مفاوض بريطانيا في ملف خروجها من الاتحاد الأوروبي "بريكست".

كلمات دالة:
  • بريطانيا،
  • بلومبرغ ،
  • بوريس جونسون،
  • مارك سيدويل
طباعة Email
تعليقات

تعليقات