العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    كورونا يؤجل قمة الاتحاد الأوروبي-الصين

    تأجلت قمة الاتحاد الأوروبي-الصين، التي كان مزمعا إقامتها في مدينة لايبتسيغ شرقي ألمانيا في سبتمبر المقبل، وذلك وفقا لما أعلنه شتيفن زايبرت، المتحدث باسم الحكومة الألمانية مساء أمس الأربعاء.

    وجاء إعلان زايبرت بعد محادثتين هاتفيتين للمستشارة انغيلا ميركل مع الرئيس الصيني تشي جين بينغ ورئيس مجلس الاتحاد الأوروبي، شارل ميشيل.

    وكان من المقرر إقامة القمة خلال رئاسة ألمانيا للاتحاد الأوروبي في الرابع عشر من سبتمبر المقبل.

    وأضاف زايبرت أن الأطراف الثلاثة أكدت أهمية اللقاء، لكنهم اتفقوا على أنه من غير الممكن عقد القمة في موعدها المحدد بسبب " الوضع الوبائي"، وقال إن من المنتظر أن يتم تعويضها، منوها إلى أنه سيتم التنسيق بهذا الخصوص قريبا.

    كان وزير الخارجية الألماني هايكو ماس أعلن يوم الجمعة الماضي أن حكومة بلاده تدرس رغم انتقادها الشديد لقانون الأمن القومي في هونغ كونغ عدم إلغاء قمة الاتحاد الأوروبي-الصين في لايبتسيغ.

    وصرح ماس على هامش مشاورات للاتحاد الأوروبي بأن "هناك الكثير من الأشياء التي نرغب ويتعين علينا الحديث عنها مع الصين"، ووصف القمة بأنها فرصة جيدة لهذا.

    وأوضح ماس أن الهدف على سبيل المثال تحقيق تقدم حقيقي في العلاقات من خلال إبرام اتفاقية استثمارات طموحة، وقال إن القمة تتيح إمكانية مطالبة الصين بأهداف طموحة لحماية المناخ.

    يذكر أن الصين أحد أهم الشركاء التجاريين لألمانيا.

    كلمات دالة:
    • لايبتسيغ ،
    • أنجيلا ميركل،
    • تشي جين بينغ ،
    • الاتحاد الأوروبي ،
    • ألمانيا ،
    • الصين
    طباعة Email