البابا فرنسيس: هناك أمل "حتى في أحلك الأوقات"

دعا البابا فرنسيس بابا الكنيسة الكاثوليكية خلال قداس ليلة الفصح، الذي خيمت عليه أجواء عدوى كورونا، إلى التمسك بالأمل حتى "في أحلك ساعة".

وألقى البابا أمس السبت موعظة في كاتدرائية القديس بطرس بروما وهي شبه خالية.

وبرغم أن الكاتدرائية الضخمة تقع في وسط روما ويمكن أن تستوعب عشرات الآلاف من الزوار داخلها، إلا أن عددا قليلا حضر أمس من القساوسة والمؤمنين، وجلسوا جميعا متباعدين.

لم يسمح للحجاج بالحضور إلى الكاتدرائية بسبب المخاطر العالية للإصابة خلال الطقوس المتعلقة بيوم الجمعة العظيمة أمس.

وتحدث البابا عن النساء اللائي اهتممن بجثة يسوع كما جاء في الكتاب المقدس، قائلا: "كما نشهد نحن اليوم فقد شهدت هذه النساء مأساة معاناة يسوع أمام أعينهن، حيث عشن فاجعة غير متوقعة حدثت بسرعة وهن شهود".

وربط الحبر الأعظم بين ذلك الوقت والوضع الراهن اليوم، حيث قال: "كان هذا أحلك الأوقات بالنسبة لهن كما هو حالنا اليوم".

كلمات دالة:
  • البابا فرنسيس،
  • كاتدرائية ،
  • رومارينهو،
  • فيروس كورونا
طباعة Email
تعليقات

تعليقات