أول وفاة بكورونا في الإكوادور والخامسة بأمريكا اللاتينية

أعلنت الإكوادور أمس الجمعة عن أول حالة وفاة على أراضيها بسبب فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، موضحة أن الضحية امرأة إكوادورية تبلغ 71 عاما عادت إلى البلاد آتية من إسبانيا.

وهذه كانت أول إصابة بالفيروس في الإكوادور وخامس وفاة بكورونا في أمريكا اللاتينية.

وقالت وزيرة الصحة كاتالينا أندرامونيو في مؤتمر صحافي "نأسف للإعلان أنّ اليوم (الجمعة) توفيت أول مريضة لدينا تم تشخيص إصابتها بفيروس كورونا المستجد".

وأشارت إلى أن حصيلة المصابين بالفيروس في البلاد ارتفعت من 20 إلى 23.

وأعلنت الإكوادور حال طوارئ صحية الأربعاء بسبب الوباء، وأمرت بالعزل المؤقت للمسافرين الوافدين من الصين وإسبانيا وفرنسا وإيران وألمانيا وكوريا الجنوبية وإيطاليا. كما علقت الحكومة التجمعات العامة والصفوف وسمحت بالعمل من بُعد.

كلمات دالة:
  • الإكوادور ،
  • إسبانيا ،
  • أمريكا اللاتينية،
  • فيروس كورونا ،
  • كوفيد-19
طباعة Email
تعليقات

تعليقات