أمريكا تعلن ثاني حالة انتقال لفيروس كورونا من إنسان لآخر

أعلنت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها اليوم الاثنين ثاني حالة انتقال لفيروس كورونا الجديد من إنسان لآخر داخل الولايات المتحدة وكشفت عن مزيد من التفاصيل حول خطط التعامل مع المسافرين القادمين من الصين ضمن مساعي البلاد للحد من تفشي المرض.

وقالت نانسي ميسونير مديرة المركز الوطني للتحصين وأمراض الجهاز التنفسي خلال مؤتمر صحفي عبر الهاتف "نتوقع أن نرى حالات أخرى تنتقل فيها الإصابة من شخص إلى آخر"، مؤكدة أن إجمالي عدد المصابين بالفيروس في الولايات المتحدة بلغ 11.

وكشفت ميسونير عن معلومات جديدة بشأن تطبيق إعلان رئاسي صدر يوم الجمعة حول تعليق دخول الأجانب إلى الولايات المتحدة ممن زاروا الصين خلال 14 يوما مضت، وكذلك عن خطط الحجر الصحي.

ويُستثنى من هذا القرار أفراد أسر المواطنين الأمريكيين والمقيمين الدائمين بصفة قانونية في الولايات المتحدة، لكن سيتم إيداعهم الحجر الصحي لمدة 14 يوما إذا كانوا زاروا مدينة ووهان أو إقليم هوبي بؤرة تفشي الفيروس.

وسيتم توجيه الركاب إلى 11 مطارا أمريكيا لإجراء المزيد من الفحوص الطبية. وإذا ظهرت على أي منهم أعراض الإصابة بالفيروس مثل ارتفاع درجة الحرارة ، فإن المواطنين الأمريكيين أو الذين يشملهم الإعفاء سيخضعون لتقييم طبي ولن يُسمح لهم باستكمال رحلاتهم.
وسيتم توجيه رحلات موظفي الحكومة الأمريكية الذين تقوم وزارة الخارجية بإجلائهم إلى قواعد عسكرية. وسيتم وضعهم في حجر صحي اتحادي لمدة 14 يوم من مغادرتهم ووهان.

وسيتم السماح لمن لم تظهر عليه أعراض الإصابة باستكمال رحلته إلى وجهته النهائية لكن سيُطلب منه البقاء في منزله بقدر الإمكان ومراقبة حالته الصحية على مدى 14 يوما أيضا.

وأعلنت السلطات اليوم الاثنين عن خمس إصابات جديدة إحداها في ولاية ماساتشوستس وأربع في كاليفورنيا.
وقال أحد مصابي كاليفورنيا إنه أصيب بسبب قربه الشديد من شخص آخر في المنزل ذاته كان قد أصيب في الصين، في ثاني إصابة من نوعها بعد الحالة التي أعلنتها السلطات في إيلينوي الأسبوع الماضي.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات