العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    عملية طعن في باريس تودي بحياة رجل والشرطة تقتل المنفذ

    Ⅶ عناصر من الشرطة الفرنسية يتخذون إجراءات أمنية في مكان الجريمة | إي.بي.إيه

    طعن شخص عدداً من المارة في حديقة بمنطقة فيلغويف جنوب باريس مُوقعاً قتيلاً على الأقل وجريحاً إصابته بالغة، قبل أن يرديه عناصر الشرطة.

    ووقعت عملية الطعن التي لم تعرف دوافعها في حديقة «أوت - برويير» بالمنطقة الواقعة في إحدى ضواحي العاصمة الفرنسية.

    وأعلنت النيابة العامة في كريتاي ومصدر مطلع مقتل شخص في عملية الطعن وجرح شخصين، إصابة أحدهما بالغة. وبحسب رئيس بلدية فيلغويف، فرانك لو بويليك، فإن الشخص الذي قتل في عملية الطعن يبلغ 56 عاماً وهو من أبناء المنطقة.

    وقال رئيس البلدية لوكالة فرانس برس: «كان يتنزّه مع زوجته حين اقترب منهما المعتدي، كان يريد حماية زوجته فأصيب بطعنة بواسطة سكين». وأوضحت مصادر متطابقة أن منفّذ عملية الطعن حاول الهروب إلا أن عناصر الشرطة أردوه قتيلاً.

    وبدا منفّذ الاعتداء في صورة حصلت عليها فرانس برس مرتديا جلباباً أسود وممداً على ظهره عند تقاطع للطرق.

    وقال رئيس بلدية إيه-لي-روز فينسان جانبران إن منفّذ الاعتداء «فر إلى المركز التجاري في المدينة، حيث بدا أنه ينوي مواصلة اعتداءاته». وأضاف: «لحسن الحظ تم إبلاغ الشرطة سريعاً وتمكّنت من الوصول بسرعة إلى المكان وتحييده والقضاء عليه». وتفقّد مساعد وزير الداخلية لوران نونيز موقع عملية الطعن برفقة قائد شرطة باريس ديدييه لالمان والمدعي العام لشؤون مكافحة الإرهاب جان فرنسوا ريكار.

    اقرأ أيضاً:

    مقتل شخص في عملية طعن قرب باريس

    شاهد.. مطاردة الشرطة الفرنسية لمنفذ عملية الطعن في باريس

    طباعة Email