أول الشهود: ترامب ارتكب مخالفات تستوجب اتهامه بالتقصير

قال أول الشهود الأكاديميين في جلسة الاستماع الخاصة بمساءلة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لاتهامه بالتقصير في بيانه الافتتاحي إن ترامب ارتكب مخالفات تستوجب اتهامه بالتقصير.

وقال نوه فيلدمان أستاذ القانون الدستوري في جامعة هارفارد "الرئيس ترامب ارتكب جرائم ومخالفات خطيرة تستوجب اتهامه بالتقصير، من خلال استغلال منصب الرئاسة بشكل فاسد".

وأضاف فيلدمان إنه يرى أن ترامب استغل منصبه وأفسد المصلحة الوطنية "من أجل الحصول على أفضلية سياسية شخصية" في الانتخابات القادمة.

وقالت الشاهدة الثانية الأستاذة باميلا كارلان، من جامعة ستانفورد "جذب حكومة أجنبية إلى انتخاباتنا، يشكل إساءة خطيرة للسلطة.. يجب أن تتم مساءلة الرئيس ترامب وتحميله المسؤولية".

وأكدت أن مؤسسي الولايات المتحدة أدرجوا الاتهام بالتقصير في الدستور بأجزاء كبيرة حيث كانوا يخشون وجود رئيس يستغل منصبه من أجل الفوز بالانتخابات وإعطاء دول أجنبية موطئ قدم في واشنطن.

ويجرى مجلس النواب الأمريكي تحقيقا في مسألة عزل ترامب على خلفية اتصال هاتفي أجراه مع الرئيس الاوكراني فولوديمير زيلينسكي طالب فيه باجراء تدقيق في أنشطة نجل نائبه جو بايدن في أوكرانيا.

يشار إلى بايدن يسعى لنيل ترشيح الحزب الديمقراطي لخوض الانتخابات الرئاسية الأمريكية العام المقبل أمام ترامب.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات