مرتكب مجزرة كرايست تشيرش يتراجع عن طلب لنقل محاكمته

تراجع مرتكب مجزرة مسجدي كرايست تشيرش في نيوزيلندا في آذار/مارس الفائت الخميس عن طلبه لنقل محاكمته من المدينة حيث قتل 51 مصليا مسلما في جريمة مدوية.

وعقدت المحاكمة العليا في كرايست تشيرش جلسة استماع أولية لدراسة طلب الاسترالي برينتون تارانت لنقل محاكمته من هذه المدينة الواقعة في جنوب الجزيرة النائية.

لكنّ القاضي كاميرون ماندير أعلن في بداية المداولات أنّ الدفاع قرر عدم المضي قدما في طلب نقل المحاكمة الذي تم تقديمه أساسا في اغسطس. ولم يقدم الدفاع سببا لقرار تارانت التراجع عن طلبه.

واعتبر الأسترالي البالغ 28 عاما أنه غير مذنب بعد أن وجه القضاء إليه 51 اتهاما بالقتل و40 اتهاما بالشروع في قتل والضلوع في عمل إرهابي.

وستبدأ محاكمته في 2 يونيو المقبل في كرايست تشيرش.

ويقبع تارانت في سجن يخضع لأقصى درجات الحراسة في أوكلاند، بانتظار محاكمته بتهمة قتل 51 مصليا مسلما في 15 آذار/مارس في أسوأ حادث إطلاق نار جماعي في تاريخ نيوزيلندا الحديث.

وقد بثّ تارانت جريمته عبر خدمة البث الحي على مواقع التواصل الاجتماعي.

والخميس، مثل تارانت، الذي يتبنى فكرة تفوق العرق الأبيض، أمام المحكمة عبر دائرة تلفزيونية مغلقة من سجنه في أوكلاند، لكنّ مراسلي وسائل الإعلام مُنعوا من تصويره.

كلمات دالة:
  • كرايست تشيرش،
  • نقل ،
  • محاكمه
طباعة Email
تعليقات

تعليقات