المدمرة "يو إس إس بينبريدج" الأمريكية في طريقها إلى خليج عُمان

قال الجيش الأمريكي الخميس بعدما وجه مدمرة لموقع هجوم في خليج عُمان إن الولايات المتحدة ليس لديها مصلحة في خوض صراع جديد في الشرق الأوسط، لكنها ستدافع عن المصالح الأمريكية بما في ذلك حرية الملاحة.

وقالت القيادة المركزية الأمريكية في بيان إن المدمرة يو.إس.إس ميسون في طريقها إلى موقع الهجمات التي استهدفت ناقلتي نفط في خليج عُمان الخميس.

وأضاف البيان أن المدمرة يو.إس.إس بينبريدج تبقى على اتصال وثيق بالناقلة المتضررة كوكوكا كاريدجس ولن تتهاون مع أي تدخل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات