العقوبات تطيح بمليوني برميل نفط

واشنطن: الحرس الثوري يقود حملات الإرهاب عالمياً

انخفاض كبير لصادرات النفط الإيرانية منذ نوفمبر الماضي | أرشيفية

قال وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، إن الحرس الثوري الإيراني يملك نحو 20% من الاقتصاد الإيراني ويسيطر على صناعة البناء وهو القطاع الأكبر في الاقتصاد الإيراني. وأضاف أن فيلق القدس التابع للحرس الثوري يقود حملات إيران الإرهابية في جميع أنحاء العالم بما في ذلك ميليشيا حزب الله في لبنان، والحوثي في اليمن.

وتعرضت الصادرات النفطية الإيرانية لنكسة جديدة بعد يوم من سريان إلغاء الولايات المتحدة الإعفاءات النفطية لثماني دول. وكشفت مصادر نفطية أن صادرات النفط الإيرانية تتراوح بين 500 إلى 700 ألف برميل يومياً، وهذا الانخفاض يعادل نحو 80% من النفط الذي كانت تصدره إيران قبل فرض العقوبات الأمريكية في نوفمبر من العام الماضي والذي بلغ 2.5 مليون برميل.

من جهة أخرى جدد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس في تقرير نصف سنوي، مطالبته بنزع سلاح ميليشيا حزب الله ووقف عملياته العسكرية في سوريا.

واعتبر أن «هيمنة أسلحة خارج سيطرة الدولة اللبنانية، يضاف إليها وجود ميليشيات مسلحة، لا يزالان يهددان أمن واستقرار لبنان».

 

لمتابعة التفاصيل اقرأ:

ـــ العقوبات تُفقِد إيران %80 من صادرات النفط

طباعة Email
تعليقات

تعليقات