بدء إضراب أطقم الأمن في مطارات بألمانيا

أكدت نقابة ألمانية اليوم الخميس بدء إضراب مخطط له لأطقم الأمن في مطارات دوسلدورف وكولونيا وبون.

وأعلن اتحاد المطارات الألماني الأربعاءأن الإضراب سوف يؤثر على نحو 111 ألف مسافر .

وأعرب الاتحاد عن ذعره تجاه الإجراء الذي تتخذه نقابة "فيردي" للعاملين بقطاع الخدمات في ألمانيا في التعامل مع خلاف بشأن زيادة الأجور بالنسبة لأطقم الأمن في المطارات.

وقال رئيس الاتحاد رالف بايزل إن الإضراب لمدة يوم كامل يعد إجراء "مبالغا فيه ومتهورا وغير مسؤول"، موضحا أنه سينجم عنه أضرار بالغة ليس فقط بالنسبة للمطارات، التي ليست طرفا شريكا في المفاوضات في هذا الخلاف، ولكن "لصورة ألمانيا" أيضا.

وسوف يتضرر من هذا الإضراب نحو 58600 مسافر في مدينة دوسلدورف وحدها، بحسب بيانات المطار هناك.

يذكر أن نقابة "فيردي" للعاملين بقطاع الخدمات في ألمانيا دعت في وقت سابق أمس إلى تنظيم إضرابات تحذيرية جديدة في المطارات الثلاثة الخميس.

وذكرت النقابة أنه من المتوقع حدوث اضطراب كبير في حركة الطيران جراء هذا الإضراب، موضحة أن الإضرابات الجديدة تأتي على خلفية غياب رد فعل الاتحاد الألماني لشركات السلامة الجوية على الإضراب التحذيري الأخير الذي تم تنظيمه مطلع هذا الأسبوع في مطاري تيجل وشونفيلد ببرلين.

وباءت مفاوضات الأجور بين النقابة والاتحاد بالفشل، ما دفع النقابة للدعوة إلى إضرابات تحذيرية على خلفية خلاف حول أجور نحو 23 ألف عامل في السلامة الجوية.

وتطالب النقابة بزيادة رواتب العاملين في الأطقم الأمنية إلى 20 يورو في الساعة.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات