بالفيديو.. ماكرون يتفقّد مخلفات عنف "السترات الصفراء" في قوس النصر - البيان

بالفيديو.. ماكرون يتفقّد مخلفات عنف "السترات الصفراء" في قوس النصر

أجرى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون جولة تفقدية عند "قوس النصر" في وسط العاصمة الفرنسية باريس الأحد، بعد يوم واحد من احتجاجات فرض ضريبة على الوقود أثارت أعمال شغب عنيفة ومشاجرات مع قوات الأمن أدت إلى اعتقال المئات.

وقالت الحكومة الفرنسية إن أكثر من خمسة آلاف شخص من متظاهري "السترات الصفراء" شاركوا في مظاهرات في باريس السبت احتجاجا على ارتفاع تكاليف الوقود. وأطلقت الشرطة الغاز المسيل للدموع ومدافع المياه لمواجهة المتظاهرين عند قوس النصر أثناء محاولتهم اختراق الحواجز التي أقامتها السلطات.

وأصيب أكثر من 100 شخص، وألقي القبض على أكثر من 400 شخص، وفقا للسلطات الفرنسية.

وذكر بنجامين جريفو، المتحدث باسم الحكومة الفرنسية، أن فرنسا لم تستبعد إعلان حالة الطوارئ لمنع وقوع أعمال شغب أو عنف في المستقبل بسبب احتجاجات بسبب الوقود عمت أنحاء البلاد.

وأضاف جريفو في مقابلة مع محطة اذاعة أوروبا 1 صباح الاحد: "لا شك في أن كل عطلة نهاية اسبوع أصبحت من طقوس العنف... وهذا لا يمت بصلة للسترات الصفراء".

وردا على سؤال بشأن حالة الطوارئ المحتملة، قال جريفو: "ينبغي النظر في كل الخيارات للمحافظة على النظام العام والسلامة".

والاحد، طلب ماكرون من رئيس الوزراء الاجتماع مع رؤساء الاحزاب الممثلة في البرلمان، وذلك في رد فعل على الاحتجاجات التي اتسمت بالعنف.

علاوة على ذلك، ستتم دعوة ممثلين عن مجموعة الاحتجاجات "للسترات الصفراء" لإجراء محادثات، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء الفرنسية عن مصادر بقصر الإليزيه.

واجتمع رئيس الوزراء ادوارد فيليب بالفعل مع ممثلين عن "السترات الصفراء" يوم الجمعة، لكن واحدا من الاثنين انسحب من الاجتماع في وقت مبكر.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات