احتجاجات في ألمانيا على صلاحيات مقترحة للشرطة لمكافحة الإرهاب

شارك الآلاف في احتجاجات سلمية في مدينة هانوفر بشمال ألمانيا يوم السبت ضد قانون مقترح يمنح الشرطة في ولاية ساكسونيا السفلى مزيدا من السلطات لمكافحة الارهاب.

وقالت الشرطة إن نحو 8300 شخص شاركوا في المظاهرة، في حين قال المنظمون إن العدد يقترب من 15 ألف شخص. وتم تنظيم هذا الحدث من جانب 120 مجموعة سياسية ومجتمعية مختلفة.

وبموجب القانون المقترح، سيسمح للشرطة باحتجاز الأشخاص الذين تشتبه في أنهم قد يشكلون خطراً على الجمهور لمدة تصل إلى 74 يوماً.

ويعطي جزء آخر من القانون المحققين الحق في استخدام برامج تجسس لتتبع التهديدات المحتملة.

ويقول منتقدون إن منح مثل هذه الصلاحيات للشرطة سيشكل هجومًا كبيرًا على الحريات الشخصية وطالبوا مشرعي الولاية بإلغاء مشروع القانون.

وكان مشروع قانون مماثل أصبح قانوناً مؤخراً في ولاية بافاريا الجنوبية قد أثار انتقادات مماثلة، حيث قال المعارضون إنه يمنح الشرطة الكثير من السلطات، دون أي تأكيد على أنها ستكون مفيدة في السيطرة على الإرهاب.

تعليقات

تعليقات