محكمة تركية ترفض الإفراج عن القس الأميركي مجدداً

رفضت محكمة تركية التماس القس الأميركي أندرو برانسون للإفراج عنه .

وقال محاميه جيم هالافورت لفرانس برس إن المحكمة قضت ببقاء برونسون قيد الإقامة الجبرية، واضاف أنه سيستأنف القرار بعد 15 يوماً.

ويُحاكَم القس حالياً في اتهامات بالإرهاب. وبرانسون، الذي ينحدر من نورث كارولاينا ويعمل في تركيا منذ 20 عاماً، متهم بمساعدة جماعة تقول أنقرة إنها وراء تدبير محاولة انقلاب عسكري في 2016. ويواجه القس، الذي ينفي تلك الاتهامات، السجن 35 عاماً في حالة إدانته. ويعتبر اعتقال برانسون أحد أبرز الموضوعات العالقة التي تدفع باتجاه توتّر العلاقات بين اميركا وتركيا.

تعليقات

تعليقات