مادورو يتعهد بتحقيق "العدالة" وكولومبيا ترفض اتهامات الاغتيال - البيان

مادورو يتعهد بتحقيق "العدالة" وكولومبيا ترفض اتهامات الاغتيال

رفضت كولومبيا اتهام الرئيس الفنزويلى نيكولاس مادورو بأن رئيسها خوان مانويل سانتوس كان وراء محاولة لاغتياله يوم السبت.

وقال مصدر رفيع المستوى قريب من سانتوس، لم يشأ الكشف عن اسمه للصحفيين، إن "هذا لا أساس له. يركز الرئيس على معمودية حفيدته سيليست وليس على الإطاحة بحكومات أجنبية."

ولم يذكر المصدر ما إذا كان سانتوس، الذي سيسلم السلطة إلى خليفته إيفان دوكي يوم الثلاثاء المقبل بعد ثماني سنوات في منصبه، يخطط للرد بنفسه على اتهامات مادورو.

من جانبه تعهد الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو بضمان تحقيق العدالة بعد محاولة مزعومة لاغتياله قال إن الرئيس الكولومبي خوان مانويل سانتوس امر بها.

وكتب في سلسلة من التغريدات على موقع تويتر للتواصل الاجتماعي "أتعهد بتحقيق العدالة.. بعد الهجوم الإجرامي الذي أمرت به بوجوتا".

وقال أيضا إنه "أكثر تصميما من أي وقت مضى" على "تعزيز السلام والهدوء والتنمية والازدهار". وتابع "بفضل الدرع الواقي للشعب وبركة الله مازلت سالما".

اقرأ أيضا

طباعة Email
تعليقات

تعليقات