سامح شكري: مستعدون للوقوف إلى جانب الشعب اللبناني

أعلن وزير الخارجية المصري سامح شكري، اليوم، استعداد بلاده للوقوف إلى جانب الشعب اللبناني الشقيق، مؤكداً الثقة بقدرته على تجاوز الأزمة ومواجهة التحديات التي فرضها تفجير المرفأ.

ونقلت الوكالة الوطنية للإعلام، اليوم، عن شكري قوله، بعد لقائه الرئيس اللبناني العماد ميشال عون في قصر بعبدا ببيروت: "هناك تراكمات سببت الكثير من المعاناة والتحدي، ومن الضروري العمل على الأولويات الخاصة للشعب اللبناني وإعادة الإعمار".

وقال شكري: "نكثف الجهود في المجالات كافة، ونوفر الجسر الجوي للمساعدات الإغاثية والإنسانية، كما الجسر البحري لإعادة الاعمار".

ووصل الوزير شكري إلى بيروت في وقت سابق اليوم في زيارة يلتقي خلالها كبار المسؤولين في لبنان.

ومن المقرر أن يقوم الوزير شكري بجولة ميدانية في المركز المصري الطبي في بيروت، كما سيلتقي رئيس الوزراء السابق سعد الحريري ورؤساء حكومة سابقين آخرين، ورئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط، وسيعقد لقاءات مع عدد من رؤساء الأحزاب.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات