مطالب بتحقيق دولي وماكرون يدعو لإقامة نظام سياسي جديد

غضب لبنان يتفجر وشظاياه تطال السلطة و «حزب الله»

تصاعد الغضب الشعبي في لبنان أمس وسط دعوات محلية وعالمية متنامية لإجراء تحقيق دولي يكشف ملابسات انفجار مرفأ بيروت.

وأكدت القوى السياسية والشارع اللبناني، أن أي تحقيق داخلي لن يكشف حقيقة الانفجار، مطالبين بتحقيق دولي، يكشف فساد المسؤولين عن الفاجعة، وتخليص لبنان من «حزب الله». وعلى وقع هتافات منددة بالوضع القائم، استقبل اللبنانيون، أمس، الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الذي دعا، في ختام زيارته إلى بيروت، إلى ميثاق وطني عاجل لإنقاذ اللبنانيين، وإقامة نظام سياسي جديد.

كما طالب بإجراء تحقيق دولي مفتوح وشفاف للحيلولة دون إخفاء الأمور. في السياق، هبّ العالم لنجدة اللبنانيين وإعادة بعض الحياة إلى شوارعها، التي استحالت دماراً. حيث بدأت المستشفيات الميدانيّة والخبراء والمسعفون والمساعدات الإغاثية والطبية بالوصول تباعاً.

اقرأ أيضاً:

 

دعوات لإجراء تحقيق دولي غداة تفجير بيروت

طباعة Email
تعليقات

تعليقات