تأييد واسع لمصر وخطاب السيسي

اجتماع عربي طارئ غداً لبحث أزمة ليبيا

أعلنت جامعة الدول العربية، عقد اجتماع طارئ لوزراء الخارجية العرب، غداً، لبحث تطورات الأوضاع في ليبيا، وذلك عبر تقنية الفيديو «كونفراس». ويعقد الاجتماع، بناء على طلب مصر. كما تستضيف الجامعة العربية، اليوم، الاجتماع الثالث للجنة المتابعة الدولية، المنبثقة عن مؤتمر برلين حول ليبيا، الذي سيعقد على مستوى كبار المسؤولين.

ويأتي الاجتماع الطارئ، بعد التطورات الميدانية المتلاحقة على الأرض الليبية، في ظل التهديدات التركية للمنطقة، حيث أسست الرسائل التي بعث بها الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، أول من أمس، نقطة تحوّل مرتقبة في الصراع في المنطقة بشكل عام، وهي الرسائل التي حظيت بدعم واسع من القوى المؤثرة والفاعلة في العالم العربي، بهدف حل الأزمة الليبية، ومواجهة الأطماع التركية بشكل عام. وأكد معالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية أن «الدعم العربي الكبير لكلمة السيسي بخصوص ليبيا، مؤشر واضح إلى رفض العالم العربي استباحة سيادته وحدوده من قبل الدول الإقليمية».

رسائل مصر نقطة تحوّل في الصراع بالمنطقة

طباعة Email
تعليقات

تعليقات