"سامحوني فالدنيا أصبحت مخيفة" ابن وزير سعودي ينعي نفسه ويحرق قلب والده

نعى وزير الإسكان ووزير الشؤون البلدية والقروية المكلف في المملكة العربية السعودية ماجد الحقيل، ابنه المهند (15 عاماً)، أمس، عبر تغريدة على حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي تويتر.

وانهالت التعازي على الوزير السعودي من قبل المغردين في المملكة وخارجها، الذين تفاعلوا مع مصابه وابتهلوا لله تعالى أن يربط على قلبه وأن يلهمه الصبر والسلوان.

وكان المهند ماجد الحقيل رغم صغر سنه نشطاً على وسائل التواصل، واشتهرت له تغريدات تعكس البيئة الطيبة التي نشأ فيها، ومن أشهر تغريداته رحمه الله، تلك التي وشى بها حسابه مع بداية 2020 وتداولها المغردون، وكانت بمثابة وداع استشعر  الراحل قربه، رحمه الله، وقال فيها: "الوصية الأولى والأخيرة حين وفاتي لا تهجروني ولا تحرموني من الدعوات، سامحوني جميعكم، فالدنيا أصبحت مخيفة، حللوني فالموت لا يستأذن أحداً".

كلمات دالة:
  • الحقيل،
  • المهند،
  • ماجد الحقيل،
  • وزير الإسكان السعودي
طباعة Email
تعليقات

تعليقات