اتفق مع الإدارة الكردية على الانتشار الحدودي

الجيش السوري يتّجه شمالاً في مواجهة الغزو التركي

بدأت وحدات من الجيش السوري، الليلة الماضية، بالتحرك باتجاه الشمال لمواجهة العدوان التركي على الأراضي السورية، وبدأ الجيش السوري عملية انتشار في منطقة منبج في ريف حلب الشرقي.

وقال صدام الحمد من مجلس منبج العسكري إن وحدات من الجيش السوري انتشرت في منطقة ريف منبج الشمالي الغربي في عدد من القرى. وأكد أن «الجيش السوري انتشر إلى جانب نقاط انتشار مجلس منبج العسكري». وأضاف بأن القوات السورية تكمل انتشارها خلال الساعات المقبلة في منطقة الساجور شمال مدينة منبج.

ويأتي تحرك الجيش السوري إلى منطقة منبج بعد سيطرة الجيش التركي وفصائل المعارضة على مناطق واسعة بين مدينتي راس العين وتل أبيض.

وأعلنت الإدارة الذاتية الكردية لاحقاً، التوصل إلى اتفاق مع دمشق ينص على انتشار الجيش السوري على طول الحدود مع تركيا للتصدي لعدوان أنقرة والفصائل الموالية لها.

وقالت الإدارة: «لكي نمنع ونصد هذا الاعتداء فقد تم الاتفاق مع الحكومة السورية (...) كي يدخل الجيش السوري وينتشر على طول الحدود السورية التركية لمؤازرة قوات سوريا الديمقراطية»، مضيفة أن «هذا الاتفاق يتيح الفرصة لتحرير باقي الأراضي والمدن السورية المحتلة من قبل الجيش التركي».

الجيش السوري يتحرك لمواجهة العدوان التركي

طباعة Email
تعليقات

تعليقات