محتجو العراق يطالبون بانتخابات مبكرة تحرم منها الطبقة الحاكمة

تعهد رئيس الحكومة العراقية عادل عبد المهدي بالمزيد من الإجراءات في سبيل تهدئة الشارع الغاضب، غير أن خطواته مازالت متأخرة كثيراً عن إيقاع الشارع العراقي الذي أصدر قادة الاحتجاجات فيه بياناً موحداً رفعوا فيه سقف مطالبهم من رحيل الحكومة إلى حرمان الطبقة السياسية الحاكمة من المشاركة في انتخابات مبكرة طالبوا بها، كما جاء في بيانهم، وتكليف العناصر المستقلة الكفؤة بإدارة أقسام ومديريات وأجهزة الدولة.

العراق: المحتجون يطالبون بالتحرر من «القبضة الإيرانية»

طباعة Email
تعليقات

تعليقات