إحباط محاولتي انقلاب في السودان خلال أسبوع

قال المجلس العسكري الانتقالي السوداني، الخميس، إن ضباطا خططوا لمحاولة انقلاب لعرقلة الاتفاق السياسي، بحسب موقع "أخبار السودان".

وأوضح المجلس العسكري في بيان أنه تم اعتقال مجموعة ضباط وضباط صف خططوا لمحاولة انقلاب، وسيتم تقديمهم إلى المحاكمة العادلة.

وأكد المجلس الانتقالي أن التنافس في حكم البلاد يجب أن يكون عبر الانتخابات وليس بالانقلابات، مشيراً إلى أن القوات الأمنية ستحافظ على أمن السودان.

وفي وقت سابق، أوضح رئيس المجلس العسكري الانتقالي عبد الفتاح البرهان في تصريحات صحفية : إن "محاولة الانقلاب الأولى تقف وراءها جهة سياسية، حددت ضباطاً يمثلونها في القوات المسلحة"، موضحاً أنها كانت في طور التخطيط، فيما وصفها بـ "الضعيفة".

وبحسب البرهان آنذاك، كانت فيها ست خلايا تم تفكيكها، ليجري توقيف ضباط متهمين بالمشاركة فيها والبحث عن آخرين، واتهم رئيس المجلس العسكري الانتقالي جهات لم يسمها بأنها ما زالت تسعى إلى الوصول إلى السلطة بالقوة.

وتأتي المحاولة الانقلابية الثانية الجديدة خلال أسبوع على المجلس العسكري الانتقالي عقب التوصل إلى اتفاق بين المجلس وقوى الحرية والتغيير بأن تكون الفترة الأولى 6 شهور للوصول إلى اتفاق سلام مع الحركات المسلحة بعدها 21 شهرا تكون فترة أولى برئاسة العسكريين وبعدها فترة ثانية للمدنيين مدتها 18 شهرا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات