الإمارات تدعو إلى دعم أممي لاتفاق السودان

أكدت دولة الإمارات أنها تتابع بقلق واهتمام بالغين المرحلة الاستثنائية التي يمرّ بها السودان، وعبرت عن ارتياحها للاتفاق الذي تم التوصل إليه في 5 يوليو 2019، وتأمل في أن يشكّل مرحلة جديدة يسود خلالها الأمن والاستقرار تحقيقاً لتطلعات الشعب السوداني الشقيق.

وقال خليفة سالم المزروعي، سكرتير أول في وزارة الخارجية والتعاون الدولي، في كلمة الدولة أمام الدورة الحادية والأربعين لمجلس حقوق الإنسان في إطار الحوار التفاعلي مع الخبير المستقل الخاص بالسودان، إنه بالنظر إلى التطورات الإيجابية الجارية حالياً، يستحق السودان أن يخرج من بند الإجراءات الخاصة، وإنهاء ولاية الخبير المستقل عبر خريطة طريق محددة ومتفق عليها بين حكومة السودان ومجلس حقوق الإنسان لتعزيز المسار الانتقالي.

كما عبّرت الكلمة عن الأمل بأن يلقى هذا الاتفاق المساعدة على دعم الانتقال السلمي وتجنب حرب أخرى في المنطقة، مؤكدةً أهمية استمرار الجهود لضمان الحوار السلمي بين الطرفين، مما يحقق استمرارية مؤسسات الدولة واستقرار أمنها من خلال التفاعل الإيجابي مع المطالب الشعبية.

لمتابعة التفاصيل اقرأ أيضاً:

الإمارات: اتفاق السودان ركيزة لتجنب حرب أخرى

طباعة Email
تعليقات

تعليقات