مراقبون يشككون في جدية العرض الحوثي بالانسحاب من الحديدة

«الشرعية» تطلق معركة «قطع النفس» لتطهير الضالع

عناصر من الشرعية على إحدى جبهات القتال مع الحوثي | البيان

أطلقت «الشرعية» معركة «قطع النفس» لتطهير أطراف محافظة الضالع من عناصر الحوثي الإيرانية، والتقدم منها إلى إب. وقال بيان صادر عن قوات الحزام الأمني إن القوات المشتركة أطلقت المعركة الكبرى «قطع النفس» بقيادة موحدة وغرفة عمليات مشتركة، وإن هذه المعركة لن تتوقف حتى كسر شوكة الحوثي.

سياسياً، شكك مراقبون يمنيون في جدية العرض الحوثي بالانسحاب من الحديدة والصليف ورأس عيسى ووصفوا العرض بأنه مناورة جديدة. وكانت الأمم المتحدة قد أعلنت أمس أن الحوثيين عرضوا انسحاباً مبدئياً من جانب واحد من أجزاء في الحديدة والصليف ورأس عيسى، وأكدت أنها ستراقب انسحاب الحوثيين الذي سيبدأ السبت ويستمر على مدى ٣ أيام.

ودان برنامج الغذاء العالمي تعرض مخازن الحبوب والمطاحن التي يديرها قرب مدينة الحديدة إلى إطلاق نار من قبل الميليشيا، في الوقت الذي يعاني ملايين اليمنيين من نقص حاد في الغذاء.

من ناحية أخرى، ارتفعت وتيرة المساعدات التي تقدمها الدولة، ممثلة بهيئة الهلال الأحمر الإماراتي، للشعب اليمني في رمضان، والتي يستفيد منها أكثر من 750 ألف يمني في جميع المناطق التي تحتاج إلى الدعم والمساندة، حيث يتم توزيع 8000 وجبة يومياً، إضافة إلى المير الرمضاني والسلال الغذائية. ووزعت الهيئة 1.5 مليون رغيف خبز، كما دعمت 12 مخبزاً لإنتاج 50 ألف رغيف خبز يومياً في مناطق الساحل الغربي. كما يتم توزيع الخبز مجاناً على 25 ألف فرد من الأسر الفقيرة والمحتاجة في مديريات ذو باب، المخا، التحيتا، حيس، والخوخة.

 

لمتابعة التفاصيل اقرأ:

ـــ قوات الشرعية: القتال لن يتوقف حتى هزيمة الحوثي

طباعة Email
تعليقات

تعليقات