قوات الشرعية تدخل أولى مناطق إب

بإسناد إماراتي.. «الجبال البيضاء» تفتح طرق الإغاثة في شبوة

عناصر من المقاومة اليمنية خلال تمركزهم في شبوة لملاحقة الإرهابيين | أرشيفية

نجحت عملية «الجبال البيضاء» العسكرية في طرد فلول تنظيم القاعدة من وديان وشعاب وعرة في محافظة شبوة، وذلك بعد يوم من إطلاق العملية بقيادة النخبة  الشبوانية، وإسناد إماراتي ضمن التحالف العربي.


وسيرت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي قوافل مساعدات إنسانية تحمل على متنها أكثر من 300 طن إلى مديرية نصاب ومنطقة خورة بمحافظة شبوة، وذلك عقب تأمينها وطرد عناصر الإرهاب منها.

وعثرت قوّات النخبة الشبوانية على كميّات من الأسلحة والمعدّات تركتها العناصر الإرهابية، بينها راجمات صواريخ وأسلحة رشاشة مضادة للطيران في مديرية مرخة السفلى، وكميات كبيرة من الألغام.

كما أنشأت النخبة الشبوانية معسكراً بمنطقة بحار الحدودية مع محافظة البيضاء اليمنية، وذلك لمنع تدفق العناصر الإرهابية، لا سيما أن محافظة البيضاء تعتبر ملاذاً للعناصر الإرهابية، وتقيم بها العديد من المعسكرات. وعلى جبهة الحرب ضد ميليشيا الحوثي، دخلت قوات الشرعية أولى مناطق محافظة إب، وسيطرت على ثلاثة مواقع كانت تحت سيطرة الميليشيا الحوثي.

ووفق ما أكدته مصادر عسكرية لـ«البيان»، فإن وحدات من الجيش دخلت أولى مناطق مديرية النادرة، كما دمرت عدة سيارات نقل للحوثي. ودمر طيران التحالف العربي ثلاث عربات مدرعة لميليشيا الحوثي كانت في طريق نقيل حدة باتجاه حيازة وقتل كل من كان بداخلها.

 

لمتابعة التفاصيل اقرأ:

ـــ بإسناد إماراتي..«الشبوانية» تعلن نجاح «الجبال البيضاء»

طباعة Email
تعليقات

تعليقات