الميليشيا تواصل التصفيات وتفجير منازل

الشرعية تدعو إلى إعلان حجور «منكوبة»

لمشاهدة الغرافيك بالحجم الطبيعي اضغط هنا

 

استنكرت الحكومة اليمنية، أمس، الصمت المطبق لمنظمات الأمم المتحدة والمنظمات الدولية المعنية بحقوق الإنسان أمام جرائم الحرب التي تقترفها ميليشيا الحوثي الإيرانية في مديرية كشر بمحافظة حجة.

ووجّه وزير حقوق الإنسان اليمني، محمد عسكر، نداءً إنسانياً إلى الأمم المتحدة والمفوضية السامية لحقوق الإنسان، لاعتبار منطقة حجور بمحافظة حجة منطقة منكوبة تستدعي تدخلات إغاثية وإنسانية عاجلة. كما دعا الأمم المتحدة إلى العمل على الوقف الفوري لكل الأعمال العدائية والمجازر البشعة من قبل الحوثي تجاه المدنيين في منطقة حجور، والانسحاب من قراهم ومساكنهم ومزارعهم.

وأكد، خلال مؤتمر صحافي عقده في القاهرة، ضرورة الضغط على الحوثي، لفتح ممرات آمنة لخروج المدنيين، والسماح بوصول فرق الإغاثة، وإدخال الغذاء والدواء، وتوفير المياه الصالحة للشرب، وإطلاق سراح المختطفين.

وقالت مصادر قبلية إن الميليشيا واصلت حملة الإعدامات والتصفيات وتفجير منازل في حجور وفرض عزلة كاملة على منطقتي العبيسة والزعاكرة، حيث أوقفت خدمة الإنترنت والاتصالات عن معظم السكان، بعد توزيع نشطاء لمقاطع مصورة تُظهر إجرام الميليشيا في حق السكان.

 

لمتابعة التفاصيل اقرأ:

ـــ الشرعية تطالب المجتمع الدولي بإعلان حجور «منكوبة»

طباعة Email
تعليقات

تعليقات