اجتماعات في عرض البحر لإنعاش اتفاق الحُديدة

بدأ عسكريون من الحكومة اليمنية الشرعية، اجتماعاً مشتركاً، أمس، مع جماعة الحوثي الإيرانية، على متن سفينة تابعة للأمم المتحدة قبالة مدينة الحديدة، بعد شهر على توقف الاجتماعات المباشرة.

وأوضح مصدر في الوفد الحكومي، أن ممثلي الميليشيا رفضوا خلال الجلسة الأولى، بحث تثبيت وقف إطلاق النار، الذي طرحته اللجنة الأممية، كأول بند في جدول الاجتماعات.

وتبحث اللجنة على مدى 4 أيام، آليات تنفيذ اتفاق استوكهولم على ضوء التمديد الزمني الذي أقره مجلس الأمن لتنفيذ الاتفاق، وتعيين بعثة أممية من 75 عضواً لمراقبة تنفيذ بنود الاتفاق في الحديدة خلال ستة أشهر قابلة للتمديد.

 

لمتابعة التفاصيل اقرأ:

ـــ الحوثيون يرفضون بحث تثبيت الهدنة

طباعة Email
تعليقات

تعليقات